عصيان مدني في العاصمة الليبية طرابلس إحتجاجا على يوم' الجمعة الدامي'

بدأ سكان العاصمة الليبية طرابلس اليوم الأحد عصيانا مدنيا دعا إليه المجلس المحلي للمدينة إحتجاجا على مقتل 43 متظاهرا وجرح 461 آخرين برصاص مسلحين من مدينة مصراته بمنطقة غرغور يوم الجمعة الماضي .

وخلت شوارع العاصمة ووسطها من المارة فيما شوهدت أعداد قليلة من السيارات تتحرك . وأقفلت المدارس والمصارف ومعظم المؤسسات الحكومية والمحال التجارية باسثناء تلك التي تقدم خدمات يومية للسكان مثل الصيدليات والمخابز .

ورغم توصل مسؤولين محليين من منطقة تاجوراء ومدينة مصراته في ساعة متأخرة من ليل أمس لإتفاق بوقف الاقتتال الدائر بين ثوارهما شرق طرابلس إلا أن معظم شوارع العاصمة ظلت مغلقة وخاصة مداخلها الرئيسية من الشرق إلى الغرب .

ويقضي الاتفاق بوقف الإشتباكات وعودة قوات مصراته إلى مدينتها وتبادل الأسرى بين الطرفين غير أن شهود عيان تحدثوا عن تبادل لإطلاق النار بين الحين والأخر في المنطقة الفاصلة بين الجانبين .

 

×