نصرالله يؤكد ان مقاتلي حزب الله باقون في سوريا

ظهر الامين العام لحزب الله حسن نصرالله اليوم الخميس في اطلالة نادرة وسط عشرات الالاف من انصاره الذين تجمعوا في الضاحية الجنوبية لبيروت لاحياء مراسم عاشوراء.

وبدأ في الصباح الباكر احياء مراسم عاشوراء وسط اجراءات امنية مشددة بسبب المخاوف الامنية الناتجة عن تفجيرات شهدتها الضاحية خلال الاشهر الماضية، والتوتر المتنقل بين المناطق اللبنانية على خلفية النزاع في سوريا المجاورة.

واكد الامين العام لحزب الله حسن نصرالله في خطاب القاه في ذكرى عاشوراء اليوم الخميس ان مقاتلي حزبه "باقون" في سوريا "في مواجهة الهجمة الدولية الاقليمية التكفيرية" على البلد.

وقال نصرالله وسط هتاف عشرات الالاف من انصاره الذين تجمعوا في الضاحية الجنوبية لبيروت لاحياء مراسم عاشوراء، ان وجود حزب الله في سوريا "قائم ما دامت الاسباب قائمة" مضيفا "ان وجودنا في سوريا، ان وجود مقاتلينا ومجاهدينا على الارض السورية" يندرج في اطار مواجهة "الهجمة الدولية الاقليمية التكفيرية على هذا البلد".