العراق: تسعة قتلى في هجومين يستهدفان شيعة في في ذكرى عاشوراء

قتل تسعة اشخاص على الاقل في هجومين متزامنين استهدفا تجمعا للشيعة جنوب العاصمة العراقية بغداد لاحياء ذكرى عاشوراء، وفق ما افاد مسؤولون.

واصيب عدد من الاشخاص ايضا في هذين الهجومين المتزامنين تقريبا في ناحية الحفرية حيث كان هناك تجمع للشيعة في خيمة بحسب المصادر نفسها.

وغالبا ما تستهدف مجموعات متشددة مرتبطة بتنظيم القاعدة المسيرات العاشورائية التي يقيمها الشيعة في العراق، ما ينجم عنه عدد كبير من القتلى سنويا.

والاربعاء وقعت ثلاثة هجمات منسقة استهدفت زوارا من الشيعة في شمال بغداد واسفرت عن ثمانية قتلى على الاقل وعشرة جرحى.

كما فجرت سيارة مفخخة الاربعاء في مدينة كركوك (شمال) مما ادى الى مقتل شيعي كان يوزع المؤن على زوار، واصابة ثمانية بجروح.

ويحيي الشيعة في هذه المناسبة واقعة الطف حيث قتل جيش الخليفة الاموي يزيد بن معاوية الامام الحسين مع عدد من افراد عائلته العام 680 ميلادية، باعتباره اكثر الاحداث مأسوية في تاريخهم.

وينظم مئات الآلاف من المسلمين الشيعة في هذه المناسبة مواكب وينصبون خياما يوزع فيها الطعام على المارة بينما يتجمع عدد هائل في كربلاء حيث يقع ضريح الامام الحسين.

ويشكل المسلمون الشيعة اغلبية في العراق وايران والبحرين كما يمثلون اقلية كبيرة في افغانستان وباكستان ولبنان والمملكة العربية السعودية.