×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مصر/ محاكمة جديدة لمرسي بتهمة "النصب الانتخابي"

حددت محكمة مصرية جلسة 23 ديسمبر المقبل، لبدء محاكمة الرئيس "المعزول"، محمد مرسي، في قضية جديدة، يواجه فيها اتهامات بـ"النصب"، من خلال مشروع "النهضة"، الذي طرحه ضمن برنامجه للانتخابات الرئاسية.

وتبدأ محكمة "جنح برج العرب" بالإسكندرية النظر في دعوى "جنحة مباشرة"، أقامها المحامي بالنقض والدستورية العليا، سمير صبري، يتهم فيها الرئيس السابق بطرح "مشروع انتخابي وهمي"، وفق ما ذكرت قناة "النيل" الإخبارية الرسمية الأربعاء.

وجاء في الدعوى أن "المعزول استطاع، من خلال المشروع، إيهام المواطن المصري بأن فترة حكمه ستشهد مرحلة ازدهار وحرية ونمو اقتصادي، واحتراماً وتقديراً للسلطة القضائية، وإعمال أحكام القانون، وحماية حقوق الإنسان، ومراعاة حقوق المرأة، والعمل على ازدهار الإبداع، وتحصين الإعلام وحماية الأقلام، وأن يكون رئيساً لكل المصريين على اختلاف الانتماءات والأديان.. إلا أنه اتضح كذب كل هذه الادعاءات."

وأضاف مقدم الدعوى: "بل أكثر من ذلك قدم مرسي للمحاكمة الجنائية عن وقائع إجرامية، ارتكبها قبل وفي أثناء وبعد انتهاء فترة حكمه، ومساندته للأعمال الإرهابية والإجرامية، وكذلك إهدار القانون، بخلاف جرائم التحريض والقتل والفتنة والوقيعة بين أبناء الوطن الواحد، والتحريض على الأقباط، والكسب غير المشروع، والاستيلاء على المال العام."