مقتل "ارهابي" في مواجهات مسلحة جنوب تونس

أعلن محمد علي العروي الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية التونسية مقتل "ارهابي" وإصابة اثنين من عناصر الأمن خلال مواجهات مسلحة جرت فجر الثلاثاء بين "مجموعة ارهابية" ووحدات مختصة من جهاز الحرس الوطني في ولاية قبلي الصحراوية (جنوب) الحدودية مع الجزائر.

وقال العروي لوكالة الانباء الرسمية أن المواجهات اسفرت عن مقتل أحد عناصر "مجموعة ارهابية" كانت متحصنة داخل منزل في منطقة النقة التي تبعد 40 كيلومترا عن مركز ولاية قبلي، وإصابة عنصرين من الحرس الوطني.

وصرح مسؤول في مستشفى قبلي  لاذاعة "الشباب" الرسمية ان عنصري الامن اصيبا في ارجلهما وأن الاصابة لا تمثل خطرا على حياتهما.

واضاف محمد علي العروي انه تم ايقاف بقية عناصر "المجموعة الارهابية" وبينهم "عنصر متشدد (دينيا) وخطير".

ولم يعط العروي تفاصيل عن عدد افراد المجموعة أو أهدافها.

وقال ان قوات الامن شرعت منذ الاثنين في "تنفيذ عملية امنية" بولاية قبلي قامت خلالها "بتفتيش العديد من الاماكن المشبوهة".