×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

ليبيا/ مظاهرة في طرابلس للمطالبة بانتخابات جديدة للبرلمان وتكليف حكومة أزمة

تظاهر الآلاف من الليبيين في العاصمة طرابلس مساء اليوم السبت استجابة لدعوة أطلقها نشطاء لما يسمى (حراك 9 نوفمبر ) مطالبين بإجراء انتخابات عاجلة جديدة للبرلمان وتكليف رئيس حكومة أزمة.

وطالب المتظاهرون في هذا الحراك الذي تشكل في منتصف أكتوبر الماضي بضرورة انتخاب برلمان جديد على أساس الفردي من دون أي انتماءات حزبية أو جهوية وتكليف رئيس حكومة أزمة إلى حين الانتهاء من صياعة الدستور الجديد للبلاد .

وكان منظمو الحراك وجهوا دعوات للتظاهر في جميع المدن غير أنه لم يتضح إن كانت هناك مدن أخرى شاركت فيه باستثناء مدينة بنغازي، التي اعصتم فيها بضع مئات للمطالبة بتأمين المدينة وتأييدا لإنتشار الجيش أمس في مختلف أحيائها .

ورفع المشاركون في طرابلس شعار " لا للتمديد.. نعم للتجديد"... معلنين بأنهم لا يتحملون مسؤولية أي شعارات قد ترفع في حراكهم، بعيدا عن مطالبهم المعلنة.

وشددوا على ضرورة أن يتم إعادة انتخاب البرلمان الجديد تزامناً مع انتخاب لجنة الستين التي ستضع الدستور للبلاد .

وأرجع أحد الشباب المشاركين أسباب حراكهم إلى انعدام الثقة بين البرلمان والحكومة.

وقال الشاب هشام الوندي ليونايتد برس انترناشونال "إن هذا الأمر أصاب مرافق الدولة بالشلل وعطل عملية بناء مؤسساتها المختلفة التي يحتاجها المواطن لخدمته".

وأشار إلى "الضعف الشديد لأداء الحكومة" وعجزها عن توفير الاحتياجات والخدمات الأساسية للمواطن، منتقدا عدم إيجاد الحكومة لرؤية واضحة لبناء المؤسستين الأمنية والعسكرية لبسط نفوذ الدولة على كامل التراب الليبي.

يشار إلى أن المدة القانونية لأعمال (البرلمان ) المؤتمر الوطني تنتهي في السابع من شهر فبراير القادم وفقاً للإعلان الدستوري المؤقت، الأمر الذي قد ينجم عنه فراغ سياسي ، خصوصاً أن أي تعديل للإعلان الدستوري يجب أن يحظى بتأييد شعبي ليضفي عليه الشرعية اللازمة.

 

×