×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

أمين عام حزب الله في لبنان: تم إحباط معظم ما كان يخطط لسوريا

اعتبر الأمين العام لحزب الله في لبنان، السيد حسن نصرالله، انه تم إحباط معظم ما كان يخطط لسوريا.

ونقلت صحيفة "السفير" اللبنانية، اليوم الجمعة، عن نصرالله قوله لكوادر حزبه الذي تقاتل قواته الى جانب القوات الحكومية في سوريا، إنه "تم احباط معظم ما كان يُخطط لسوريا برغم مكابرة بعض الدول بالمنطقة وعرقلتها الحل السياسي".

واضاف "لكن في نهاية الأمر لن يصح إلا الصحيح.. سوريا ستتعافى، وهذا الحل السياسي سنصل إليه، خاصة أنّ محور الحرب على سوريا قد وصل الى حائط مسدود".

وقال "يمكن القول إننا أصبحنا الآن في ربع الساعة الأخير قبيل تحقيق انتصار تاريخي واستراتيجي جديد".

واشار نصرالله الى انه "بعد فشل مخطط ضرب المقاومة في لبنان واستهداف ايران، قرروا التآمر على سوريا، ونحن بتقديرنا، ما كان مخططاً لسوريا أكبر مما كان مخططاً لـحزب الله في تموز- يوليو 2006 (الحرب الاسرائيلية على لبنان ).. هناك مؤامرة لإسقاط النظام (السوري) بخياراته السياسية التي جعلته يقف الى جانب المقاومة في العراق وفلسطين ولبنان وهم أرادوا تدفيعه ثمن هذه الخيارات، لذلك وقفنا الى جانب النظام".

واضاف "ان ذهاب حزب الله إلى سوريا كان أكثر من ضرورة وواجب،.. لو لم نذهب الى سوريا، لتحوّل لبنان عراقاً ثانياً، بدليل أنه استشهد في العراق في الشهر الماضي 900 شخص وسقط المئات من الجرحى، نتيجة 300 سيارة مفخخة أو عملية انتحارية".

ودعا نصرالله، الى مواجهة "الخطر الكبير المتمثل بمشروع استهداف بيئة المقاومة بالسيارات المفخخة".

وقال "اننا اليوم نواجه تحديات مستمرة وأولها تحدي المضي في تعزيز قدرات المقاومة لمواجهة الخطر الإسرائيلي".

واضاف أن "تضحياتنا لن تتوقف في سبيل رفعة بلدنا وأمتنا".

 

×