اسلاميو الاردن يدعون الى "الافراج الفوري" عن مرسي

ندد حزب جبهة العمل الاسلامي، الذراع السياسية للاخوان المسلمين وابرز احزاب المعارضة في الاردن في بيان الثلاثاء بمحاكمة الرئيس المصري الاسلامي المعزول محمد مرسي، داعين الى "الافراج الفوري" عنه وعن جميع المعتقلين.

وقال البيان الذي نشر على موقع الحزب الالكتروني ان "الحزب يدعو السلطة الانقلابية الى الافراج الفوري عن جميع المعتقلين، وفي مقدمتهم الرئيس الشرعي محمد مرسي، وفضيلة المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين، وقيادات الأحزاب السياسية، والرموز الوطنية الذين زج بهم الانقلابيون في السجون".

واوضح ان "محاكمة الرئيس الشرعي لجمهورية مصر العربية أول رئيس مدني منتخب في مصر عبر تاريخها الطويل (...) لا تستند إلى أبسط معايير العدالة، وأن التهم الموجهة إليه هي تهم تفتقر إلى أية مصداقية".

وتابع البيان "من أجل ذلك واصل الشعب المصري العظيم الخروج في المظاهرات والاحتجاجات في مختلف مدن مصر وقراها، على الرغم من الارهاب الرسمي الذي مارسه الانقلابيون بقتل الآلاف، واعتقال أعداد غفيرة بمن فيهم حرائر مصر اللاتي انتفضن دفاعا عن الشرعية الشعبية والدستورية ودفاعا عن مصر ومصالحها العليا".

كما دعا الحزب السلطة الانتقالية في مصر الى "التخلي عن كل قراراتهم الباطلة التي اتخذوها بغير سند قانوني، بما فيها عزل الرئيس المنتخب، وحل مجلس الشورى، وإلغاء الدستور"، مشيرا الى انه "بغير ذلك فانهم يعرضون مصر إلى أخطار عظيمة يتعذر الخروج منها".

ويحاكم مرسي، الذي بدأت محاكمته امس الاثنين و14 اخرون، من بينهم سبعة تتم محاكمتهم غيابيا، بتهمة التحريض على قتل متظاهرين معارضين امام قصر الاتحادية الرئاسي ابان وجود الرئيس المقال في السلطة في الخامس من ديسمبر 2012.

وقررت المحكمة في ختام الجلسة الاولى للمحاكمة تأجيل نظر القضية الى الثامن من كانون الثاني/يناير المقبل.