×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

إسرائيل تضع خطة لتوثيق العلاقات والتعاون الاستخباراتي مع الدول المجاورة لإيران

أعد موظفون رفيعو المستوى بوزارة الخارجية الإسرائيلية خطة يطالبون الحكومة بالمصادقة عليها، وتقضي بتوثيق العلاقات والتعاون الإستخباراتي بين إسرائيل والدول المجاورة لإيران، وبينها جورجيا، وأذربيجان، وكازاخستان، وأوزبكستان، وتركمانستان.

وذكرت صحيفة "معاريف" اليوم الإثنين، أن الخطة تقضي بتسليم الدول المحيطة بإيران معلومات حول "خلايا إرهابية"، تقول إسرائيل إنه يشكلها حرس الثورة الإيرانية وحزب الله فيها، وذلك إلى جانب التعاون بالمجالين المدني والإقتصادي بين إسرائيل وهذه الدول.

ووفقاً للخطة، فإن إسرائيل تعتزم "مساعدة" جورجيا، والجمهوريات الإسلامية المذكورة في مواجهتها مع متطرفين إسلاميين، الذين خرجوا من هذه الدول وتوجهوا إلى سورية للمشاركة بالحرب الدائرة هناك، ويعودون إلى الجمهوريات الإسلامية بعد أن امتلكوا خبرات وتجربة في النشاط العسكري.

وإضافة إلى ذلك، تنوي وزارة الخارجية الإسرائيلية إعداد تقرير يومي حول النشاطات الإيرانية بالمنطقة.

وتتحسب إسرائيل من تقارب محتمل بين إيران والجمهوريات الإسلامية في وسط آسيا، لكنها تعتبر أن السلطات العلمانية في هذه الدول تتخوف هي الأخرى من هيمنة إيرانية.

وكذلك تتحسب إسرائيل من تأثير النفوذ الروسي في وسط آسيا ومنطقة القوقاز بشكل سلبي على إسرائيل، خاصة عقب تراجع النفوذ الأميركي في هذه المنطقة.

وأشارت "معاريف" إلى أنه من الجهة الأخرى تستمد إسرائيل تشجيعا من فتور العلاقات بين جورجيا وإيران بعد تبدل الحكم في جورجيا ومن السياسة الحذرة تجاه إيران التي تنتهجها أذربيجان، وإسرائيل تنوي استغلال ذلك لتوثيق العلاقات مع الدولتين، وفي هذا السياق قررت إلغاء الحاجة إلى تأشيرة دخول سياح من جورجيا إلى إسرائيل.

وقالت الصحيفة إنه تم طرح فكرة هذه الخطة خلال اجتماعات دامت عدة أيام، بمشاركة دبلوماسيين إسرائيليين في روسيا وأوكرانيا وسفراء الدول المجاورة لإيران، وعقدت في العاصمة الجورجية، تبليسي، الأسبوع الماضي.

وأضافت أنه شارك في هذه الاجتماعات مندوبون عن السفارات الإسرائيلية في واشنطن وبكين ولندن وبرلين ونيو دلهي وبروكسل وبعثة من مقر وزارة الخارجية في القدس.

 

×