سبعة قتلى في سلسلة هجمات شمال العراق

قتل سبعة اشخاص واصيب اكثر من عشرين اخرين الاثنين في ثلاثة هجمات استهدفت موظفين حكومين وشرطيين ومتطوعين في محافظتي صلاح الدين ونينوى شمال البلاد، بحسب مصادر امنية واخرى طبية.

ووقع الهجوم الاعنف في بلدة الشرقاط (300 كلم شمال بغداد) حيث استهدفت شاحنة مفخخة مركزا للشرطة في الساحل الايسر من المدينة.

واوضح عقيد في الشرطة ان "التفجير لم يسفر عن وقوع اصابات لكن انتحاريين اخرين استهدفا الشرطة لدى تفقدها الانفجار الاول، ما اسفر عن مقتل اربعة واصابة 12 اخرين بجروح".

وفي تكريت مركز محافظة صلاح الدين (180 كلم شمال بغداد) اصيب عشرة متطوعين بتفجير سيارة مفخخة استهدفتهم اثناء التجمع امام اكاديمية الشرطة وسط المدينة، بحسب مصادر امنية واخرى طبية.

وفتح باب التطوع للشرطة في محافظة صلاح الدين.

وفي الموصل (370 كلم شمال بغداد) قتل ثلاثة موظفين يعملون في ديوان المحافظة واصيب اربعة بجروح خطيرة ، في هجوم مسلح وسط المدينة المضطربة بحسب نقيب في الشرطة.

وتشهد مدينة الموصل اعمال عنف يومية تستهدف قوات الامن وموظفي الحكومة وحتى الاعلاميين.

 

×