×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

هيئة الدفاع عن مرسي : الرئيس المعزول متمسك بشرعيته كرئيس للبلاد

أعلن محمد الدماطي المتحدث بإسم هيئة الدفاع عن الرئيس المعزول محمد مرسي، اليوم الخميس، إن الأخير يتمسك "بشرعيته كرئيس للبلاد"، ولا يريد أن يدافع عنه أحد عند بدء محاكمته الاثنين المقبل.

وقال الدماطي، في مؤتمر صحافي عقده فريق الدفاع عن مرسي بمقر حزب العمل اليوم، إن "مرسى رفض الإجابة عن أية أسئلة لقاضي التحقيقات الذي زاره في محبسه"، مشيراً إلى أن مرسى يتمسك بـ"شرعيته، ويستطيع أن يدافع عن نفسه، ولا يحتاج أن يكون له محام ليدافع عنه".

وأضاف أن باقي أعضاء جماعة الإخوان المسلمين المعتقلين في قضية أحداث الاتحادية، وجهت لهم تهم التحريض على القتل.

ورأى الدماطي أنه "يُراد محاكمة الدكتور محمد مرسي حتى يصدر حُكم سريع ضده، وإذا صدر ضده حكم جنائي في القضية، تسقط الشرعية التي يتحدث عنها، ويتمسك بها"، مضيفا أن "هناك نية مؤكدة للانتهاء" من المحاكمة في الجلسة الاولى المقررة يوم الإثنين المقبل.

وأضاف أن هيئة الدفاع عن مرسي ستطلب من هيئة المحكمة في أولى جلسات المحاكمة الجلوس معه مدة لا تقل عن ساعتين والحديث معه قبل بدء المحاكمة داخل القاعة.

وأعرب الدماطي عن الثقة في عدالة ونزاهة القضاء المصري، وعن أمله في "أن يتجاوز أعضاء النيابة والقضاة الأحداث التي جرت بشأنهم وأن تكون هناك محاكمة عادلة ومنصفة للمتهمين".

كما توقَّع أن يحضر مرسي الجلسة الأولى لمحاكمته.

وحول تصريحات منسوبة لعدد من قيادات بعض القوى الإسلامية بأنهم يعتزمون التظاهر أثناء جلسة محاكمة مرسي، قال الدماطي إن "هذا من حقهم، ولكن هيئة الدفاع عن مرسي كقانونيين ملتزمين بالمحاكمة".

ويترقب الرأي العام المصري انعقاد أولى جلسات محاكمة مرسي يوم الاثنين المقبل بتهمة القتل والتحريض على قتل متظاهرين سلميين أمام قصر الاتحادية الرئاسي أوائل ديسمبر 2012.

 

×