تبادل اطلاق نار بين الامن التونسي ومسلحين على الحدود مع الجزائر

تبادلت وحدات من الحرس الوطني التونسي مساء السبت إطلاق النار مع "مجموعة ارهابية" على الحدود مع الجزائر، بحسب ما اعلنت وزارة الداخلية التونسية.

وقالت الوزارة في بيان "جدّ مساء اليوم (..) تبادل إطلاق نار بين وحدات الحرس الوطني ومجموعة إرهابية قرب مركز الحرس الحدودي المتقدم +الملّة+ بمعتمدية غار الدماء من ولاية جندوبة (شمال غرب)".

وأضافت ان "وحدات من الحرس والجيش الوطنيين تلاحق المجموعة الإرهابية".

وأوضح مصدر في الوزارة لوكالة فرانس برس ان قوات الحرس الوطني (الدرك) هي التي "بادرت بإطلاق النار على المجموعة الارهابية وليس العكس".

ونفت الوزارة في بيانها ما اوردته وسائل اعلام محلية من سقوط قتلى في صفوف وحدات الحرس خلال تبادل اطلاق النار.

ودعت الوزارة وسائل الاعلام إلى "ضرورة أخذ المعلومة من المصادر الرسمية بوزارة الداخلية وعدم البحث عن السبق الصحفي في مثل هذه المواضيع الأمنية بالغة الدقة".

وفي 23 تشرين الاول/اكتوبر الحالي قتلت مجموعة سلفية مسلحة 6 من عناصر الحرس الوطني في معتمدية سيدي علي بن عون من ولاية سيدي بوزيد (وسط غرب)، وشرطيا في معتمدية منزل بورقيبة من ولاية بنزرت (شمال شرق).

وفي 17 تشرين الاول/اكتوبر الحالي قتلت مجموعة أخرى عنصرين من الحرس في معتمدية قبلاط من ولاية باجة (شمال غرب).

 

×