عشرة قتلى في العراق في هجمات متفرقة

قتل سبعة من افراد عائلة عنصر في قوات الصحوة التي تقاتل تنظيم القاعدة في العراق على ايدي مسلحين في بغداد فجر السبت، فيما قتل اثنان من الزوار الشيعة ومدني في هجومين اخرين.

وقال ضابط برتبة عقيد في وزارة الداخلية لوكالة فرانس برس ان "سبعة افراد من عائلة واحدة هم الاب الذي يعمل في قوات الصحوة وابنائه الاربعة وزوجته وزوجة احد ابنائه قتلوا على ايدي مسلحين".

واوضح ان "افراد العائلة وجدوا مقتولين في منزلهم قي الدورة" في جنوب بغداد "بعدما دخل جيرانهم منزلهم صباح اليوم اثر اشتباههم بوقوع حادث ما حيث ان سياراتهم لم تتحرك من مكانها كالعادة".

واكد مصدر طبي رسمي مقتل افراد العائلة السبعة في هذا الهجوم.

وفي هجوم اخر، قتل محام بانفجار عبوة لاصقة وضعت في سيارته في منطقة المنصور في غرب بغداد.

وقتل ايضا اليوم اثنان من الزوار الشيعة واصيب 11 بجروح برصاص مجهولين اطلقوا النار على باص كان يقلهم في طريق عودتهم الى بغداد عقب زيارة مرقد الامامين العسكريين في سامراء (110 كلم شمال بغداد).

ومنذ بداية تشرين الاول/اكتوبر، قتل في العراق اكثر من 580 شخصا بحسب حصيلة تعدها فرانس برس استنادا الى مصادر امنية وعسكرية وطبية.

 

×