×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

القائد العام للحرس الثوري: 'المرونة البطولية' لا تعني التخلي عن حقوق إيران

قال القائد العام للحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري إن "المرونة البطولية" التي أشار إليها مرشد الثورة الإسلامية علي خامنئي لا تعني التخلي عن حقوق طهران، مضيفا أن الأخير لم يكن ينظر إلى أميركا نظرة "مساومة".

ونقلت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية عن جعفري قوله بشأن العلاقة مع أميركا وما تحدث عنه خامنئي حول "المرونة البطولية" إن "البعض خرج باستنتاجات خاطئة حول توجيهات قائد الثورة إزاء هذا الموضوع"، مضيفاً أن هذه المرونة ليست من موقع ضعف بل "تعني أننا لسنا طلاب حرب .. و منح العدو فرصة للاهتمام بحقوق إيران في مختلف الأبعاد".

ولفت إلى أن خامنئي أعطى الفرصة لاختبار "الأعداء بعودتهم إلى التعقل".

وقال "لا ينبغي التخلي عن حقوقنا على مختلف الصعد حيث يرفض ذلك العقل والقرآن الكريم والشعب".وأضاف أن خامنئي "لم ينظر إلى أميركا نظرة مساومة".

ورجح أن تعاني اميركا من الضعف على المدى البعيد او القريب و"ربما تتخلى عن نزعتها الاستكبارية مستقبلا إلا ان هذا الامر لم يتحقق حاليا".

وكان خامنئي قد أعلن في سبتمبر الفائت قبل زيارة الرئيس حسن روحاني إلى نيويورك عن موافقته على الحركات الصحيحة والمنطقية في السياسات الخارجية والداخلية، معتبراً أن إدراك طبيعة الطرف الآخر والفهم الصحيح لما يصبو إليه من أهداف، يعد الشرط الرئيسي لاعتماد "تكتيك المرونة البطولية".

 

×