محاكمة فتى في المغرب بسبب تهديده اوباما بالقتل على تويتر

افادت مصادر قضائية وامنية ان فتى في السابعة عشرة من العمر ملاحق امام محكمة في الدار البيضاء في المغرب لانه هدد الرئيس الاميركي باراك اوباما بالقتل على شبكة تويتر.

وقالت المصادر ذاتها ان سفيان اسماعيل المتحدر من الزلال في وسط المغرب، مثل للمرة الثانية امام غرفة الاحداث في محكمة البداية في الدار البيضاء، اكبر مدن المملكة.

وارجئت محاكمته الى الحادي عشر من اكتوبر.

والفتى الذي اعتقلته الشرطة القضائية في الدار البيضاء، متهم ب"جريمة الكترونية" و"دعوة الى العنف باستخدامه وسائل اعلام الكترونية" لانه نشر تغريدة على تويتر العام الماضي يهدد فيها باراك اوباما بالقتل.

وكتب الفتى على تويتر "ساقتل رئيسكم وكل الذين سيكونون برفقته. هذا ما سوف اقوم به عندما ساصل الى الولايات المتحدة الشهر المقبل".

وكانت جلسة الجمعة مغلقة "لان الامر يتعلق بقاصر"، كما اوضح مصدر قضائي لوكالة فرانس برس.

وطلب محاميه الذي تقدم بطلب ظروف تخفيفية، ان تتم ملاحقة الفتى وهو يتمتع بحرية موقتة، لكن المحكمة رفضت هذا الطلب.

وفي اتصال مع وكالة فرانس برس، لم تشأ السفارة الاميركية في الرباط من جهتها الادلاء باي تعليق.

 

×