'مكافحة الإرهاب' اليمنية تستعيد السيطرة على مقر عسكري استولى عليه 'القاعدة' جنوب البلاد

أعلن مصدر عسكري يمني، اليوم الثلاثاء، أن وحدة "مكافحة الإرهاب" اليمنية، استطاعت تحرير 3 ضباط واستعادة السيطرة على مقر قيادة عسكري، كان تنظيم "القاعدة" استولى عليه أمس بمحافظة حضرموت جنوب البلاد.

وقال المصدر لـ يونايتد برس انترناشونال، إنه تم في وقت مبكر اليوم، تحرير 3 من كبار قياديي المنطقة العسكرية برتبة عميد، وعقيد، اثر قيام قوات مكافحة الإرهاب بتخليصهم من قبضة المسلحين واستعادة السيطرة على المبنى الذي كان "القاعدة" استولى عليه أمس.

وأضاف ان "اشتباكات عنيفة جرت بين قوات مكافحة الإرهاب وعناصر التنظيم، اسفرت عن مقتل وأسر عدد من عناصره، أبرزهم خالد باطرفي، أحد كبار المطلوبين بتهم تمويل الإرهاب".

وكان 7 جنود يمنيين على الأقل قتلوا، وأصيب العشرات في أحدث مواجهات بين الجيش اليمني ومسلحين من تنظيم "القاعدة" بعدما هاجموا مقر قيادة المنطقة العسكرية الثانية شرق مدينة المكلا بمحافظة حضرموت واستولوا عليه قبل أن تحاصره قوات الجيش في محاولة لاستعادته.

واكدت وزارة الدفاع اليمنية مساء امس استيلاء مسلحي التنظيم على مقر القيادة، وقالت إن "قوات الجيش بدأت التعامل مع المسلحين بعد أن تم إخلاء الموظفين والعسكريين من المبنى".

وأضافت إن "العناصر الإرهابية استخدمت بداية سيارة مفخخة وفجرتها في بوابة المعسكر بهدف إرباك الحراسة والدخول إلى المبنى بسيارة أخرى، حيث تمكنوا من الدخول والوصول إلى عدد من المكاتب واشتبكوا مع الحراسة وعدد من الموظفين".

 

×