الإعدام شنقاً لشخص أدين بقتل طبيب عراقي

أصدرت محكمة الجنايات المركزية العراقية، اليوم الاثنين، حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق شخص أدين بقتل طبيب يعمل في مستشفى بمدينة النجف.

وذكر بيان للسلطة القضائية أن "المتهم ع.ح قام بقتل المجني عليه الطبيب في مستشفى النجف م.ع، وذلك بعد اقتحامه مع مجموعة إرهابية مسلّحة دارالطبيب الكائن بناحية الرشيد جنوب بغداد واقتياده تحت تهديد السلاح الى جهة مجهولة ومن ثم قتله نحراً بآلة حادة".

وأوضح البيان أن الجناة قاموا بعدها برمي جثة المجني عليه في نهر دجلة.

وأضاف أن "المتهم اعترف أثناء التحقيق معه بانتمائه الى ما يسمى بالجيش الإسلامي، ومشاركته بأعمال إرهابية، غير أنه أنكر اشتراكه بقتل المواطنين أو تهجيرهم أو زرع العبوات الناسفة، كما نفى أي علاقة له بجريمة مقتل المجني عليه".

 

×