×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

يعلون: على الأسد أن يرحل بـ'الدبلوماسية أو بطرق أخرى'

اعتبر وزير الدفاع الإسرائيلي، موشيه يعلون، إنه سيتعين على الرئيس السوري، بشار الأسد، أن يرحل عن الحكم سواء بطرق دبلوماسية أو "بطرق أخرى"، وأن ذلك سيتم بعد تنفيذ الاتفاق الروسي – الأميركي بشأن التخلص من السلاح الكيميائي.

ونقلت صحيفة "معاريف" اليوم الجمعة، عن يعلون قوله، خلال لقاء مع "لوبي محبي إسرائيل" تحت رعاية "الكونغرس اليهودي العالمي" و"السفارة المسيحية الدولية" في بداية الأسبوع الحالي، إن "هذا ممكن أو لا.. على الأسد أن يترك الحكم بالدبلوماسية أو بطرق أخرى، وقبل ذلك سيتم تحييد السلاح الكيميائي ومن ثم تحريك عملية إنهاء حكم الأسد".

وأضاف يعلون أن "جميع اللاعبين الضالعين في القضية السورية، وبينهم (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين، لديهم مصلحة في إخراج الأسد من الحكم"، وأنه "يتعين على الدول العظمى في الأمد البعيد السماح بانتقال الحكم.. وبشار الأسد لا يمكنه أن يكون الحاكم في الدولة".

وتابع أن "هذا لن يتم خلال يوم واحد، لكن الإنسان الذي استخدم سلاحاً كيميائياً ضد مواطنيه وقتل 100 ألف من مواطنيه وارتكب جرائم حرب، لا يمكنه أن يكون جزءا من العالم الحر، وفي الأمد البعيد توجد مصلحة مشتركة لدى الولايات المتحدة وروسيا وتركيا والأردن وإسرائيل بتغيير الحكم وأن يأتي مكانه حكم صادق لديه قدرة على التنفيذ وأن يكون نظام معتدل وعصري".

وقال يعلون إن إسرائيل لا تدفع حاليا باتجاه إسقاط الأسد لأنه "لا يمكننا أن نرى الآن نظاماً موثوقاً ومسؤولاً بالإمكان الاعتماد عليه".

وأردف أن "السنة يسيطرون على معظم سورية، لكن الأنباء السيئة هي أن السنة منقسمون، ويوجد بينهم الإخوان المسلمون الذين لا نريد أن نراهم يحكمون في سورية، ويوجد خلايا جهاد عالمي وبضمنهم عناصر من تنظيم القاعدة، وفي ثلث الأراضي المتبقية يوجد حكم ذاتي كردي، ومندوب سورية في الأمم المتحدة يمثل ثلث سورية فقط".

 

×