×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الجيش الجزائري يدمّر أكثر من 4 آلاف لغم تعود لفترة الاستعمار الفرنسي

أعلن مصدر عسكري جزائري، اليوم الثلاثاء، أن الجيش الجزائري اكتشف ودمّر 4363 لغماً خلال الشهر الماضي، على طول الحدود الغربية والشرقية للبلاد، تعود لحقبة الاستعمار الفرنسي.

وقال المصدر في بيان مساء اليوم، إن الجيش الجزائري اكتشف ودمّر 3475 لغماً مضاداً للأشخاص، و864 لغماً مضاداً للجماعات، و24 لغماً مضيئاً.

وكان رئيس الجمعية الوطنية الجزائرية لضحايا الألغام محمد جوادي، كشف في وقت سابق، أن الجيش الجزائري تمكّن من تدمير 9 ملايين من الألغام التي زرعها الجيش الفرنسي على الحدود الشرقية مع تونس والحدود الغربية مع المغرب.

وقال جوادي إن "الجيش الوطني الشعبي استطاع تدمير 9 ملايين لغم من جملة 11 مليون لغم التي اعترفت فرنسا بأنها زرعتها على الحدود الشرقية والغربية".

وأضاف أن "التطهير لا يزال مستمراً"، منوهاً بـ"الدور الكبير الذي يقوم به الجيش من خلال تدمير هذه الألغام المحددة مواقعها بدقة في خرائط توجد لحد الساعة بحوزة فرنسا".

يذكر أن الجيش الفرنسي زرع هذه الألغام في الفترة ما بين 1956 و1959 على طول الحدود مع المغرب وتونس، أو ما يعرف بخطي شارل وموريس، لوقف تهريب الأسلحة للثورة الجزائرية.

 

×