اوباما: الاسد سيواجه "عواقب" اذا اخل بنزع سلاحه الكيميائي

دعا الرئيس الاميركي باراك اوباما الثلاثاء الى صدور قرار "حازم" عن مجلس الامن الدولي حول ازالة الاسلحة الكيميائية السورية، واعتبر ان النظام السوري سيواجه "عواقب" في حال لم يلتزم بتعهداته.

وقال اوباما "لا بد من قرار حازم يصدر عن مجلس الامن للتأكد من ان نظام الاسد يلتزم بتعهداته"، معتبرا ن المجتمع الدولي لم يكن على المستوى المطلوب امام المأساة في سوريا.

واكد اوباما تصميمه على "تجربة الطريق الدبلوماسية" مع ايران، مشددا في الوقت نفسه على ان الخلافات بين الولايات المتحدة وايران لن تحل "بين ليلة وضحاها".

ودعا اوباما امام الجمعية العامة للامم المتحدة ايران الى القيام ب"افعال" بما يتعلق ببرنامجها النووي.

وحذر اوباما من ان استمرار الدعم الاميركي لمصر يتوقف على تقدمها نحو العودة الى الديموقراطية بعد عزل الرئيس الاسلامي محمد مرسي.

وقال في كلمته امام الجمعية العامة للامم المتحدة ان الولايات المتحدة "تجنبت عن عمد عدم الوقوف مع اي جانب" بعد عزل مرسي في 3 يوليو الماضي لكنه حذر من ان "دعمنا سيتوقف على تقدم مصر على طريق الديموقراطية".

وفيما يخص الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، قال اوباما إن إدارته عازمة على حل النزاع وفقا للمفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية وحل الدولتين مشيدا بالمبادرات التي اتخذها الطرفان باتجاه إنجاح المفاوضات.

 

×