×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

قادة الكتل السياسية العراقية يوقعون على وثيقة الشرف الوطني والسلم الاجتماعي

وقع قادة الكتل السياسية والفعاليات الدينية والاجتماعية بعد ظهر اليوم الخميس في بغداد على وثيقة الشرف الوطني والسلم الاجتماعي.

وجرى التوقيع على الوثيقة خلال حضور القادة السياسيين والدينيين فعاليات مؤتمر مبادرة السلم الاجتماعي.

و تنص الوثيقة على صيانة الوحدة الوطنية لابناء الشعب العراقي وحماية النسيج الوطني وعدم السماح لاي كان بايجاد التفرقة الدينية او القومية او المذهبية واعتماد مبدأ الحوار سبيلا وحيدا لمعالجة المشكلات التي تعتري مسيرة العملية السياسية في البلاد .

كما تؤكد على الابتعاد عن استخدام وسائل الاعلام لطرح الخلافات والمشاكل واللجوء الى اللقاءات الوطنية او الثنائية، والبحث عن الحلول عبر الوسائل الدستورية، ونبذ التقاطع والقطيعة بين القوى السياسية عند حدوث الازمات والخلافات والتماس الحلول لها من خلال الحوارات المباشرة، والعمل على تعزيز الثقة بين اطراف العملية السياسية في ما بينهم من جهة ومع الجمهور العراقي من جهة اخرى .

وتنص أيضا على اهمية العمل بروح الفريق الواحد لخدمة الوطن والمواطنين والوقوف بحزم لمواجهة اي خطاب او نهج او ممارسة تحرض على العنف والطائفية، وتجريم كل الانشطة الارهابية التي يمارسها اعداء العراق من جماعات حزب البعث والقاعدة او اي تجمع يستخدم العنف والارهاب لتحقيق اهدافه.

وكان رئيس القائمة العراقية اياد علاوي ورئيس جبهة الحوار الوطني نائب رئيس الوزراء صالح المطلك اعلنا مقاطعتهما الاجتماع بسبب عدم تطبيق الاتفاقات السابقة، وبينها اتفاقات اربيل التي بموجبها تم تشكيل حكومة نوري المالكي ،فضلا عن عدم وضع توصيات اللجنتين الخماسية والسباعية الخاصة بمطالب المعتصمين موضع التنفيذ.

أما رئيس الجمهورية جلال الطالباني فما يزال يخضع للعلاج في ألمانيا.