المدعي العام الليبي يأمر بنقل سيف الاسلام القذافي الى طرابلس

اعلن المدعي العام الليبي مساء الاربعاء انه امر بنقل سيف الاسلام، نجل الزعيم الراحل معمر القذافي، من سجنه في مدينة الزنتان (غرب) الى العاصمة طرابلس للمثول الخميس مع اكثر من 30 متهما آخر امام الغرفة الاتهامية بطرابلس.

وقال المستشار عبد القادر رضوان خلال مؤتمر صحافي "صدرت أوامر بجلب 38 متهما من رموز النظام السابق من بينهم سيف القذافي للمثول امام غرفة الاتهام بمحكمة جنوب طرابلس غدا الخميس".

وأضاف ان "هذه القضية تشمل اربعة الاف صفحة اتهام و40 ألف وثيقة و الف صفحة قرار"، مؤكدا ان "غرفة الاتهام ستكون بمثابة تحقيق تكميلي".

وردا على سؤال عما اذا تم التنسيق مع من يقومون بالتحفظ على هؤلاء المتهمين، اشار الى انه "سيتم جلب المتهمين من مؤسسات الاصلاح والتأهيل التابعة لوزارة العدل من مناطق مختلفة من مصراته والزنتان"، مؤكدا ان "الدولة تتعامل مع مؤسسات ولا تتعامل مع مناطق".

واكد انه "حتى الساعة ليست هناك اية عوائق امام جلبهم".

والى جانب سيف الاسلام، يحاكم في هذه القضية عبد الله السنوسي الرئيس السابق للاستخبارات، واكثر من 30 شخصية من رموز النظام السابق.

من جهته حذر نائب المدعي العام الصادق السرور من مغبة تمنع رؤساء السجون المعنية عن تسليم المتهمين. وقال "اذا لم يستجب مدير احدى هذه المؤسسات للاوامر فعليه ان يعطي المبرر تحت طائلة تعرضه لملاحقات قضائية".

ومن المفترض ان يمثل سيف الاسلام الخميس ايضا امام محكمة أخرى في الزنتان لمحاكمته في قضية اخرى بتهمة "النيل من الامن القومي".

 

×