الملك الأردني يدعو مواطنيه إلى عدم القلق والخوف من الأوضاع في سوريا

دعا الملك الأردني عبدالله الثاني، اليوم الأربعاء، مواطنيه إلى عدم القلق والخوف من مجريات الأوضاع في سوريا، مشيراً إلى أن المملكة "قوية وقادرة لمواجهة أية تداعيات".

وقال الملك خلال زيارة قام بها إلى رئاسة الحكومة، اجتمع خلالها مع رئيس الوزراء عبدالله النسور "أريد أن أطمئن شعبنا (الأردني) العزيز بأنه لا داعٍ للقلق والخوف، وموقفنا واضح، فنحن مع الحل السياسي الشامل (للأزمة في سوريا)".

وأضاف أن الأردن "قوي وقادر على مواجهة أية تداعيات لحماية مصالحه وأمنه".

وكان رئيس الحكومة الأردنية، عبدالله النسور، أعلن أخيراً أن بلاده لن تخضع للضغوطات لتغيير موقفها الرافض للهجوم على سوريا.

وأوضح أن الأردن "مع الحل السياسي للأزمة في سوريا.. ولن نخضع للإبتزاز في موقفنا الثابت والواضح في رفض الضربة العسكرية الأميركية لسوريا".