الدبلوماسي السعودي المخطوف في اليمن يناشد قبيلته الضغط على الرياض

وجه الدبلوماسي السعودي المخطوف لدى تنظيم القاعدة في اليمن نداء الى قبيلته لممارسة الضعط على الحكومة السعودية من اجل تلبية مطالب خاطفيه، وذلك في شريط جديد نشر على الانترنت.

وظهر نائب القنصل السعودي في عدن عبدالله الخالدي المخطوف منذ حوالى 17 شهرا، ملتحيا ولابسا الثوب الابيض التقليدي.

وقامت "مؤسسة الملاحم"، الذراع الاعلامي للقاعدة، بنشر الفيديو في وقت متأخر من مساء الاحد.

وكان الخالدي ظهر في شريط مماثل نشر في نيسان/ابريل.

وطلب الخالدي من قبيلته في الفيديو الجديد التظاهر والضغط على الحكومة السعودية لتلبية مطالب الخاطفين وابرزها الافراج عن الناشطات الاسلاميات السجينات.

وكان ناشطون من تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب خطفوا الخالدي في 28 اذار/مارس 2012 وطالبوا بالافراج عن الناشطات وبفدية مالية.

وبالرغم من تراجع قوتها في الاشهر الاخيرة، ما زالت القاعدة تنشط في اليمن لاسيما في جنوبه وشرقه وتشن هجمات متفرقة ضد قوات الامن والجيش.