×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الافراج عن ابنة عبدالله السنوسي

تم مساء السبت الافراج عن ابنة الرئيس السابق للاستخبارات الليبية عبدالله السنوسي بعدما كانت خطفت الاثنين لدى خروجها من السجن وتمكنت من التوجه الى جنوب البلاد، وفق ما افاد الاحد احد افراد قبيلتها وكالة فرانس برس.

وقال عبد القادر بلقاسم انه "تم الافراج مساء امس (السبت عن العنود السنوسي) وهي موجودة حاليا لدى افراد من عائلتها في براك الشاتي (جنوب)".

واضاف بلقاسم ان "العنود ستبقى لبعض الوقت في الجنوب قبل ان تتوجه الى مصر للانضمام الى والدتها وشقيقتها".

وكان وزير العدل الليبي اعلن الاثنين خطف العنود السنوسي لدى خروجها من السجن بايدي "مسلحين كانوا يستقلون خمس سيارات".

الا ان "سرية الاسناد الخاصة الاولى - كتيبة ثوار طرابلس" اكدت الخميس انها المسؤولة عن خطف العنود السنوسي بهدف احباط مخطط لخطفها كانت تعده جهات اخرى بهدف "المساومة عليها".

والعنود السنوسي البالغة العشرين من العمر، اعتقلت في اكتوبر 2012 بعد ان دخلت ليبيا بجواز سفر مزور وحكم عليها بالسجن 10 اشهر.

واصدرت المحكمة الجنائية الدولية بحق والدها عبدالله السنوسي زوج أخت صفية فركاش الزوجة الثانية للعقيد معمر القذافي، مذكرة توقيف بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية خلال الثورة التي ادت الى اطاحة النظام السابق في 2011.

وهو ملاحق ايضا من قبل القضاء الليبي بتهمة ارتكاب سلسلة جرائم (اغتيالات والتواطؤ للتحريض على الاغتصاب) قبل ثورة 2011 وخلالها.

 

×