×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مجلس خبراء القيادة الإيراني يحذّر من بدء 'كارثة جديدة' في الشرق الأوسط

حذّر مجلس خبراء القيادة الإيراني اليوم الأربعاء الولايات المتحدة وإسرائيل وبعض الدول الأوروبية من بدء "كارثة جديدة" في الشرق الأوسط.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن البيان الختامي الذي صدر في ختام الاجتماع الرابع للدورة الرابعة لأعضاء مجلس خبراء القيادة، إدانته الشديدة "للتدخّل الأجنبي في سوريا التي تحترق بنار حرب الإرهابيين المدعومين من الاستكبار العالمي والصهيونية وعملائهما".

وقال "نحذر أميركا وإسرائيل وبعض الدول الأوروبية ألا تبدأ بكارثة جديدة في الشرق الأوسط، وأن لا تلوث أياديها أكثر فأكثر بدماء الأبرياء، وان كانت تدعي الحرية والديمقراطية فعليها أن تسمح للشعوب أن تقرر مصيرها بنفسها".

وأدان البيان بشدة ما يجري اليوم في كل من فلسطين ومصر ولبنان والعراق وباكستان وأفغانستان والبحرين وسائر الدول الإسلامية، والذي يضر بالشعوب والقيم الإنسانية والاسلامية السامية، داعياً الجميع إلى رصد مؤامرات الأعداء، ومؤكدا عدم رغبة طهران بالتدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى.

وأكد على ان حق تقرير المصير هو حق مشروع لكل شعب، وان سلب هذا الحق جريمة لا تغتفر، و"من ابرز مصاديق ذلك، ما يحدث في البحرين، ورغم انه يمكن مشاهدة آثار هذا السلوك الاستكباري في سائر الدول التي شهدت الصحوة الإسلامية، إلا أن هذه الصحوة لن تنطفئ وستحدد مستقبل المنطقة تحت ظل سيادة إرادة الشعوب المسلمة وقطع أيادي المتسلطين وعملائهم في المنطقة".

ورفض البيان اي تسوية أو مساومة في القضية الفلسطينية التي وصفها بأنها القضية الأولى للعالم الإسلامي، مؤكدا على نهج المقاومة كسبيل وحيد لخلاص فلسطين.