×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الأردن يدين إقدام إسرائيل على بناء منصة ملاصقة لجدار المسجد الأقصى

أدان الأردن ، اليوم الإثنين ، إقدام سلطات الاحتلال الإسرائيلي على بناء منصة في الجزء الجنوبي لساحة البراق والملاصق لجدار المسجد الأقصى ، ووصفه بـ " الإعتداء الصارخ ".

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام والإتصال محمد المومني في بيان ان إقدام سلطات الاحتلال الإسرائيلي على بناء منصة في الجزء الجنوبي لساحة البراق والملاصق لجدار المسجد الأقصى المبارك هو " اعتداء صارخ على الآثار التاريخية الإسلامية وعلى أرض وقف إسلامي والتي هي جزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى المبارك " .

وطالب سلطات الاحتلال بـ " إزالة هذه المنصة والأضرار الناجمة عن بنائها بأسرع وقت ممكن ".

وجدد المومني استنكار الأردن " ما يدعى بمخطط شرانسكي الإستيطاني الرامي إلى دعم خطة توسعة ساحة البراق، ومواصلة إسرائيل إجراءاتها لهدم لما تبقى من طريق باب المغاربة " .

وأكد استمرار "الحكومة وبتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني في بذل الجهود السياسية والدبلوماسية والقانونية الكفيلة بحماية ورعاية المقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس ".

وحذر المومني "من عواقب دعوات المستوطنين والمتطرفين اليهود لاقتحام المسجد الأقصى المبارك بحجة الاحتفال بالأعياد اليهودية ".

وأعرب عن أسفه لـ " تجاهل إسرائيل للمواثيق الدولية وقرارات منظمة الأمم المتحدة واليونسكو والتي تنص على عدم المساس بالمعالم التاريخية في المدينة المقدسة ".

وطالب المومني المجتمع الدولي بـ "الضغط على إسرائيل لوقف هذه الممارسات الاستيطانية التي تستفز مشاعر المسلمين ومحبي السلام في جميع انحاء العالم ".