×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

إيران تحذّر دول المنطقة التي تدعم الحرب ضد سوريا من خسائر فادحة

حذّر رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية حسن فيروز آبادي، اليوم الجمعة، من أن دول المنطقة التي تدعم الحرب ضد سوريا ستتكبد خسائر فادحة، متهماً الولايات المتحدة بالمحاربة حالياً في سوريا لمصلحة تنظيم القاعدة.

ونقلت وكالة (مهر) الإيرانية للأنباء عن فيروز آبادي، قوله بشأن المواقف المتذبذبة لحلفاء واشنطن في الهجوم العسكري المحتمل على سوريا، إن "الهجوم الأميركي على سوريا من شأنه أن يتسبب بمشاكل كبيرة لباقي القوى".

وأضاف أن الأميركيين "الذين غزوا دول المنطقة بعد أحداث 11 أيلول/سبتمبر، بكذبة كبرى هي محاربة القاعدة، يحاربون حالياً في سوريا لمصلحة القاعدة".

وحذّر من أن إسرائيل "باعتبارها المحرّك الرئيسي لهذه العمليات ستواجه هجمات انتقامية، وروسيا أيضاً من خلال الهجوم الأميركي على سوريا".

وقال إن "دول المنطقة التي تدعم هذه الحرب الظالمة ستتكبد خسائر فادحة".

وأشار إلى أن "الشعب الأميركي أدرك أن ذريعة البيت الأبيض لإشعال الحروب باسم القاعدة هي كذبة كبرى أطلقها حكام الولايات المتحدة".

وكان وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، حذر اليوم في اتصال هاتفي مع المبعوث الأممي الى سوريا، الأخضر الإبراهيمي، من ما وصفه بـ"التداعيات الخطيرة لأية مغامرة جديدة في المنطقة"، في اشارة الى احتمال توجيه ضربة عسكرية غربية الى سوريا.

وقالت الوكالة الإيرانية إن وزير الخارجية الإيرانية أجرى اتصالاً هاتفياً مع مبعوث الأمين العام للامم المتحدة الى سوريا، وبحث معه التطورات الأخيرة في هذا البلد.

وأضافت أن ظريف أدان "أي استخدام للسلاح الكيمياوي"، معرباً عن قلق إيران "تجاه اية مغامرة جديدة في المنطقة" ومحذراً من "تداعياتها الخطيرة".

 

×