×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

أعضاء في مؤتمر الحوار الوطني اليمني يعلنون عن 'اقليم شرق اليمن'

أعلن اعضاء في مؤتمر الحوار الوطني اليمني في صنعاء، اليوم الاثنين، عن قيام اقليم شرق اليمن، الذي يضم عدداً من المحافظات الشرقية ضمن الدولة الاتحادية المزمع الاتفاق عليها وفق مندرجات الحوار المنعقدة اعماله منذ مارس الماضي.

وصدر عن ممثلي محافظات حضرموت، والمهرة، وشبوة، وسقطرى، بياناً قالوا فيه "نحن الموقعون أدناه أعضاء مؤتمر الحوار الوطني الشامل من أبناء المناطق الشرقية واستناداَ إلى الشعور المشترك والرؤية الغالبة في مؤتمر الحوار، فإننا نؤكد على تحديد شكل الدولة اليمنية القادمة على أساس دولة فيدرالية من عدة أقاليم يكون لكل إقليم سلطات منتخبة تتولى إدارته وتنميته بما يحقق الأمن والاستقرار".

وأضافوا "نتطلع إلى أن تكون المهرة، وحضرموت، وأرخبيل سقطري، وشبوة، إقليماً له شخصيته الاعتبارية وسلطاته المنتخبة التي تتولى إدارة شؤونه وتنمية موارده بما يحقق تطلعات أبناءه في حياة حرة وكريمة وامن وسلام".

ودعا البيان، اعضاء الحوار من تلك المحافظات الى "المحافظة على خصوصيتهم وترابطهم الاجتماعي"، وأكدوا على ان هذا الإقليم "سيكون بما يمثله من بعد اقتصادي تنموي وموروث ثقافي زاخر بقيم السلام والتسامح، كما سيكون خطوة عملية على طريق بناء الدولة اليمنية في شكلها ومضمونها الجديد وعامل استقرار لليمن والمنطقة".

ومن جانبه، أوضح عضو مؤتمر الحوار الوطني احمد سالم الخنبشي، ان الموقعين على بيان اعلان الإقليم الشرقي وقعوا بصفاتهم الشخصية ووصلت التوقيعات حتى الان الى 51 توقيعا.

وكانت وكالة اليمن الإخبارية المحلية، أفادت في يونيو الماضي أن خبراء عرب وأجانب، يشاركون في أعمال مؤتمر الحوار الوطني، تمت الاستعانة بهم لتقريب وجهات النظر بين المؤتمرين بهدف التوصل إلى صيغة دولة اتحادية مكونة من 5 أقاليم.