مبارك يحضر جلسة محاكمته بتهمة التواطؤ في قتل متظاهرين

يحضر الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك الذي غادر السجن بعد قرار اخلاء سبيله في اخر قضية كان يسجن على ذمتها، جلسة محاكمة جديدة الاحد في قضية التواطؤ في قتل متظاهرين.

واظهرت لقطات من التلفزيون الرسمي مبارك (85 عاما) وهو يضع نظارات سوداء ويجلس داخل قفص الاتهام في المحكمة، الى جانب وزير داخليته حبيب العادلي ومتهمين اخرين ونجليه علاء وجمال.

وكان مبارك غادر السجن الخميس على متن مروحية اقلته الى مستشفى عسكري في المعادي في القاهرة، حيث يخضع للاقامة الجبرية، اثر قرار اخلاء سبيله في آخر قضية كان موقوفا على ذمتها، والتي تعرف بقضية "هدايا الاهرام".

ولا يزال مبارك يحاكم في ثلاث قضايا من بينها قضية التواطؤ في مقتل متظاهرين قبل ان تطيح به ثورة شعبية في شباط/فبراير 2011، وهي قضية سبق ان تقرر اخلاء سبيله فيها بسبب انقضاء المدة القانونية لحبسه احتياطيا (24 شهرا).

وادت محاكمة اولى في حزيران/يونيو 2012 الى الحكم بالسجن المؤبد على الرئيس الاسبق على خلفية هذه القضية، لكن محكمة النقض امرت باعادة المحاكمة وقد بدأت المحاكمة الجديدة في 11 ايار/مايو.

 

×