×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الأمن المصري يوقف القيادي البارز في جماعة الإخوان حسن البرنس

ألقت عناصر الأمن المصري، مساء اليوم الخميس، القبض على القيادي البارز في جماعة الإخوان المسلمين حسن البرنس بضاحية مدينة نصر في القاهرة.

وقامت مجموعة أمنية من عدة قطاعات تابعة لوزارة الداخلية المصرية، مساء اليوم، بمداهمة إحدى البنايات السكنية في ضاحية مدينة نصر (شمال شرق القاهرة) حيث أوقفت القيادي البارز في جماعة الإخوان المسلمين والنائب السابق لمحافظ الأسكندرية حسن البرنس، واقتادته إلى أحد المقار الأمنية.

وكان الأمن المصري قام، بوقت سابق من مساء اليوم، بتوقيف كل من المستشار القانوني لجماعة الإخوان المسلمين أحمد أبو بركة، وعضو مكتب إرشاد الجماعة مصطفى غنيم.

يشار الى أن وزارة الداخلية المصرية أعلنت، في بيان أصدرته ظهر اليوم، أن الأجهزة الأمنية التابعة لها تمكّنت من إلقاء القبض على 75 من القيادات والكوادر التنظيمية في الجماعة بمختلف المحافظات عثر مع بعضهم على أسلحة وأموال مزيفة.

وأضافت ان الأجهزة الأمنية بمحافظة الجيزة (جنوب القاهرة) تمكَّنت من ضبط 3 عناصر من جماعة الإخوان وبحوزتهم 1.450.000 مليون دولار مزيفة، ومسدّس من دون ترخيص، وسيارة بها أثار طلقات نارية بداخلها كمية من الأسلحة البيضاء.

وأوضحت الوزارة أن عمل أجهزتها الأمنية "يأتي في إطار مواصلة الجهود الأمنية لملاحقة القيادات الإدارية والمكاتب التنظيمية لجماعة الإخوان، والعناصر المنتمية للتنظيم الصادر بشأنهم قرارات ضبط وإحضار من النيابة العامة".

وكانت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية وبمعاونة أجهزة الأمن والمعلومات المصرية، تلاحق قيادات جماعة الإخوان المسلمين المتهمة بالتحريض على ارتكاب أعمال عنف ضد مؤسسات رسمية ومقار حكومية ودور عبادة ومتاحف والاشتباك مع قوات الأمن، احتجاجاً على عزل الرئيس السابق محمد مرسي القيادي في الجماعة، ما أسفر، حتى الآن، عن مقتل المئات وإصابة أكثر من ألفين.

ونجحت الأجهزة في توقيف كبار قادة الجماعة وعلى رأسهم المرشد العام السابق محمد بديع، ونائبيه خيرت الشاطر ورشاد بيومي، والمتحدث الرسمي باسم الجماعة أحمد عارف.

 

×