×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

وزير الداخلية السعودي:مواقف المملكة تجاه أحداث المنطقة نابع من العقيدة الإسلامية

قال وزير الداخلية السعودي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ان مواقف المملكة تجاه أحداث المنطقة العربية نابع من العقيدة الإسلامية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) مساء اليوم الأربعاء عن الأمير محمد بن نايف تأكيد الملك عبدالله بن عبدالعزيز على أن ما تقوم به المملكة تجاه ما تمر به المنطق العربية "نابع في الأساس من عقيدتنا الإسلامية النقية من كل تحزب وولاء لغير ديننا الإسلامي" .

وتابع أن الموقف ياتي استشعاراً "منا لواجباتنا الدينية والأخلاقية ودواعي المحافظة على استقرار دولنا وشعوبنا والتصدي لكل ما يثير الفتنة والانقسام بين أفراد المجتمع الواحد ويقود إلى تعريض مصالح العباد والبلاد للخطر والضياع ويحقق مصالح الأعداء والحاقدين المتربصين شراً بدول المنطقة وشعوبها".

وأشار الأمير محمد بن نايف إلى حرص خادم الحرمين الشريفين "على وحدة واستقرار دول المنطقة وتماسك شعوبها وتعاونهم لصد كل خطر يتهدد وحدتهم وينال من أمنهم واستقرارهم ووقوف المملكة وشعبها في وجه دعاة الفرقة والانقسام بكل عزم واقتدار مستمدين العون من الله وحده ثم من وعي وإدراك مواطنينا لواجباتهم الوطنية كما هو المعهود فيهم" .

وكان العاهل السعودي دعا العرب الجمعة إلى الوقوف معا "في وجه كل من يحاول أن يزعزع" مصر في رسالة قوية لدعم القيادة المصرية وهجوم على جماعة الإخوان المسلمين.

وقال الملك عبد الله في رسالة بثها التلفزيون السعودي "ليعلم العالم أجمع بأن المملكة العربية السعودية شعبا وحكومة وقفت وتقف اليوم مع أشقائها في مصر ضد الإرهاب والضلال والفتنة."