×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مصر: تصريحات اردوغان تهدف الى "ضرب وحدة المصريين"

انتقدت رئاسة الوزراء المصرية الثلاثاء بحدة تصريح رئيس الوزراء التركي طيب رجب اردوغان بان اسرائيل تقف وراء عزل الرئيس الاسلامي محمد مرسي معتبرة ان هدفه "ضرب وحدة المصريين".

واكدت الرئاسة الوزراء في بيان تلقته فرانس برس ان هذه الاتهامات "لا اساس لها من الصحة، ولا يقبلها اي عاقل او منصف، والهدف منها ضرب وحدة المصريين والنيل من مؤسساتهم الوطنية".

وتابع البيان "على الحكومة التركية ان تدرك ان الاولوية الوحيدة في مصر الان هي تنفيذ ارادة الشعب المصري وخارطة المستقبل" محذرا من ان "رصيد مصر من الصبر قد قارب على النفاذ".

وكان اردوغان قال خلال اجتماع لحزب العدالة والتنمية (اسلامي) الذي يتزعمه في انقرة "تعلمون ماذا يقال في مصر ان الديموقراطية لا تقوم على صناديق الاقتراع. من وراء كل ذلك: اسرائيل".

ولتعزيز فرضيته هذه اكد اردوغان انه خلال منتدى في فرنسا قبل انتخابات العام 2012 التي ادت الى وصول الاخوان المسلمين الى سدة الحكم "استخدم وزير العدل الاسرائيلي ومثقف يهودي هذه العبارة حتى وان فاز الاخوان المسلمون في الانتخابات فلن يخرجوا منها منتصرين لان الديموقراطية لا تقوم على صناديق الاقتراع".

وانتقدت تركيا بشدة عزل مرسي واختارت لهجة حازمة للرد على قمع قوات الامن المصرية للمتظاهرين الداعمين للرئيس الاسلامي المعزول.

واستدعت تركيا سفيرها في القاهرة وردت مصر بالمثل ما يدل على تدهور العلاقات الثنائية الجيدة تقليديا.

وكان اردوغان عزز العلاقات بين بلاده ومصر في عهد مرسي بعد ان جعلت انقرة من القاهرة احد شركائها المميزين في استراتيجيتها لتوسيع النفوذ اقليميا.

 

×