×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مصر: مجموعة من سجناء الإخوان احتجزت ضابطاً خلال نقلهم إلى السجن

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، اليوم الأحد، أن حالة من الهياج دبّت بين مجموعة من أعضاء تنظيم الإخوان المسلمين خلال ترحيلهم إلى منطقة "سجون أبي زعبل"، واحتجزوا ضابطاً من قوة التأمين المرافقة.

وقالت الوزارة، في بيان أصدرته مساء اليوم، "حدثت حالة من الشغب والهياج ومحاولة الهروب من قِبل المحبوسين احتياطياً من عناصر تنظيم الإخوان المرحّلين من مديرية أمن القاهرة، أثناء تسليمهم إلى منطقة سجون أبي زعبل".

وأوضحت أنه أثناء التعامل مع الموقف احتجز المحبوسون ضابطاً من قوة التأمين، وتواصل عناصر الأمن جهودها لتحرير الضابط.

وكانت النيابة العامة بالقاهرة قرَّرت، صباح اليوم، حبس 404 أشخاص من أنصار الرئيس المصري المعزول محمد مرسي لمدة 15 يوماً على خلفية اتهامهم بالشغب والتخريب في أحداث رمسيس التي اسفرت عن سقوط العديد من القتلى والجرحى.

وقال موقع (المصري اليوم) إن المستشار وائل حسين، المحامي الأول العام بنيابة شمال القاهرة، أمر بحبس 404 من أنصار مرسي في أحداث رمسيس 15 يوماً بتهمة الشروع بالقتل والقتل والقيام بأعمال شغب وتكدير السلم العام ومحاولة اقتحام قسم روض الفرج والتخريب.

ووقعت اشتباكات بين أنصار مرسي من جهة، وقوات الأمن والأهالي من جهة أخرى بميدان رمسيس أمس الأول، ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى.

وكان الآلاف من أنصار مرسي احتشدوا أمام مسجد الفتح برمسيس، للمشاركة في فعاليات ما أطلقوا عليه "جمعة الغضب"، احتجاجاً على فض اعتصامي "رابعة والنهضة".

 

×