قطر تستنكر طريقة التعاطي مع المعتصمين في ميداني رابعة العدوية والنهضة

صرح مصدر مسؤول في وزارة الخارجية القطرية أن دولة قطر تستنكر بشدة الطريقة التي تم التعامل بها مع المعتصمين السلميين في ميداني "رابعة العدوية" و"النهضة" والتي أودت بحياة عدد من الأبرياء العزل منهم.

وتمنت دولة قطر على من بيده السلطة والقوة أن يمتنع عن الخيار الأمني في مواجهة اعتصامات وتظاهرات سلمية وأن يحافظ على أرواح المصريين المعتصمين في مواقع التظاهر.

وأضاف المصدر "لقد ضربت ثورة 25 يناير أروع الأمثلة في الاعتصام السلمي، وكذلك فعل معتصمو ميداني رابعة والنهضة، ومن الضروري المحافظة على هذه السلمية وعدم الدفع باتجاه شق صف الشعب المصري الشقيق، إذ من الصعب حساب نتائج المواجهات وإسقاطاتها مستقبلاً."

وأكد المصدر المسؤول ان دولة قطر ترى أن الطريق الأضمن والأسلم إلى حل الأزمة هو الطريق السلمي ومبدأه الحوار بين أطراف لا بد لها أن تعيش سوية في إطار التعددية السياسية والاجتماعية، ولا يمكن لأحد منها أن يقصي الآخر، وإن دعوات الحوار التي صدرت كان يمكن لها أن تثمر لو أنها أتبعت بمؤشرات لإظهار الجدية من قبيل الإفراج عن المعتقلين السياسيين ووقف الملاحقات.

 

×