×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الملايين يحتشدون في المحافظات المصرية دعماً للقوات المسلحة في مقاومة الإرهاب

احتشد ملايين المصريين مساء اليوم الجمعة، بالميادين الرئيسية في المحافظات للمشاركة في تظاهرات حاشدة تحت شعار "لا للإرهاب"، دعماً للقوات المسلحة والشرطة في مقاومة العنف والإرهاب.

وتكتظ الميادين الرئيسية في القاهرة والمحافظات بملايين المواطنين الذين توافدوا للمشاركة في تظاهرات حاشدة تحت شعار "لا للإرهاب" دعا لها وزير الدفاع والإنتاج الحربي القائد العام للقوات المسلحة المصرية الفريق أول عبد الفتاح السيسي.

ويحتشد الآلاف بميدان "سيدي جابر"، وطريق الكورنيش في محافظة الأسكندرية الساحلية، وكان لافتاً رفع صور للرئيس الروسي فلاديمير بوتين معتمراً قبعة عسكرية إلى جانب صورة الفريق أول السيسي، وصورة ثالثة تجمع الزعيمان الراحلان المصري جمال عبد الناصر والسوفيتي نيكيتا خروتشوف.

كما يحتشد الآلاف أمام مبنى محافظة الغربية بمدينة "طنطا" (شمال غرب القاهرة)، وبمدن المحلة الكبرى، وزفتى، وكفر الزيات، وفي ميدان "السواقي" بمحافظة الفيوم (جنوب غرب القاهرة)، وفي مدينة "أبو زنيمة" بجنوب سيناء، وفي مراكز المحافظات والمدن في جميع أنحاء البلاد، تأييداً لجهود القوات المسلحة والشرطة في مكافحة الإرهاب والعنف.

وفي السياق ذاته، وصلت إلى ميدان التحرير بوسط القاهرة وإلى محيط "قصر الاتحادية" (مقر رئاسة الجمهورية شمال القاهرة)، عدة مسيرات قادمة من أنحاء متفرقة من العاصمة للمشاركة في مظاهرات "لا للإرهاب"، حيث جاءت المسيرات من الجامع الأزهر، ومن أحياء عابدين، وباب اللوق، وطلعت حرب، وقصر النيل، وشبرا، والزيتون، وعين شمس، والمطرية، ومصر الجديدة.

كما تجوب مسيرات تضم الآلاف أحياء ومناطق عدة في القاهرة، تدعو أهالي تلك الأحياء إلى النزول للميادين للمشاركة في تظاهرات رفض الإرهاب، بينما يرد الأهالي بترديد الأغنيات الوطنية ورفع أعلام مصر وصور الفريق أول السيسي، وشيخ الأزهر أحمد الطيب، والبابا تواضروس الثاني بابا الأسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.

وردَّد المتظاهرون هتافات "الشعب والجيش والشرطة إيد واحدة"، و"إرفع راسك فوق انت مصري"، و"إضرب يا سيسي"، فيما تحلق مروحيات الجيش تابعة للجيش في أجواء مناطق وسط القاهرة.

وكان مئات المواطنين بدأوا بالتوافد إلى فجر اليوم، استعداداً للتظاهرات، وحملوا أعلام مصر وصوراً للفريق أول عبد الفتاح السيسي، وأذاعت المنصة الرئيسية في الميدان أغنيات وأهازيج وطنية.

وتتمركز آليات مدرعة تابعة للجيش حول مداخل الميدان الذي أقام مواطنون لجاناً لتأمين جميع مداخله، فيما دفعت وزارة الصحة والسكان بعدد كبير من سيارات الإسعاف تحسباً لوقوع إصابات.

وكان السيسي دعا، خلال مراسم الاحتفال بتخريج دفعتين جديدتين من طلاب الكلية البحرية وكلية الدفاع الجوي الأربعاء الفائت، المصريين إلى النزول يوم الجمعة إلى الشوارع لتفويض الجيش والشرطة بمواجهة "العنف والإرهاب".

 

×