×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

صالحي يدعو الحكومة اليمنية للعمل للإفراج عن الدبلوماسي الإيراني المختطف

طالب وزير الخارجية الإيرانية علي أكبر صالحي، اليوم الأحد، الحكومة اليمنية باتخاذ إجراءات جادة لتأمين الإفراج عن الدبلوماسي الإيراني الذي خُطف جنوب العاصمة اليمنية صنعاء.

وقالت وكالة (مهر) الإيرانية للأنباء، إن صالحي أجرى اتصالاً هاتفياً مع نظيره اليمني أبوبكر القربي، أدان فيه اختطاف الدبلوماسي الإيراني في صنعاء، مطالباً الحكومة اليمنية باتخاذ إجراءات جادة لتأمين الإفراج عنه.

وأضافت أن صالحي أشار خلال الاتصال الى المعاهدات والاتفاقيات الدولية التي تبيّن مسؤولية الدولة المضيفة بالمحافظة على أمن الدبلوماسيين المعتمدين لديها، مؤكداً على ضرورة قيام الحكومة اليمنية بواجباتها تجاه هذا الحادث.

من جانبه، أسف وزير الخارجية اليمني لحادث الاختطاف، وأكد أن الحكومة اليمنية تبذل قصارى جهدها للإفراج عن الدبلوماسي الإيراني المختطف، موضحاً أنه تم اتخاذ الإجراءات الأولية للتعرّف على الخاطفين.

كما استدعت وزارة الخارجية الإيرانية القائم بأعمال السفارة اليمنية بطهران، وأبلغته قلق الجمهورية الإسلامية الإيرانية حيال مصير الدبلوماسي الإيراني ومسؤولية الحكومة اليمنية بهذا الخصوص.

وأقدمت مجموعة يمنية مسلحة، في وقت سابق اليوم، على اختطاف الدبلوماسي في السفارة الإيرانية بصنعاء أحمد نور أحمد ، في الحي الدبلوماسي بمنطقة حدة جنوب العاصمة اليمنية.