×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

فيديو/ نائبة تونسية تفضح الإخوان

تناقل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعية، مقطع فيديو من داخل مجلس النواب التونسي، قامت فيه واحدة من النواب بمهاجمة جماعات الإسلام السياسي وخاصة جماعة الإخوان المسلمين، وحزب "النهضة التونسي"، وعرت محاولاتهم للخلط بين الدين والسياسة من أجل السيطرة على مفاصل الدولة التونسية، ونبهت إلى أن مصيرهم سيكون مماثلا لمصير جماعة الإخوان في مصر، التي اقترفت نفس الممارسات وانتهت بثورة الشعب المصري عليها، واستمرت النائبة في كلمتها الجريئة وسط مقاطعات من رئيس البرلمان داعيا إياها للانتهاء مبررا ذلك بتجاوزها للوقت المحدد لها.

وقالت النائبة "أرجوكم كفاكم لعبا على مشاعر التونسيين، فأنا أخجل من إيهامكم الناس بأنكم حراس الدين الإسلامي، وأن الدين سيذهب بذهابكم"، وأضافت "نحن مسلمون من قبلكم، ومسلمون من بعدكم، ومسلمون من دونكم".

ودعت النائبة إلى الاعتبار مما حدث في مصر قائلة " التفوا حول شعبكم"، وعندها قاطعها رئيس البرلمان قائلا "هل هذا تهديد لنا"، فردت عليه النائبة، "إذا كان الأمر يعنيك فهذا تهديد وإذا كان لم يعنيك فإنه نصيحة".

وتابعت النائبة "كنتم تصرخون وتنددون بإقصائكم في العهد السابق، ولما وصلتم إلى الحكم سعيتم إلى إقصاء منافسيكم، وكنتم تطالبون بقضاء مستقل، ولما وصلتم إلى الحكم وضعتوا أيديكم على القضاء".

ورغم مقاطعات رئيس البرلمان المستمرة لها، إلا أن النائبة استمرت في إلقاء كلمتها، "في عهدكم سمعنا عن جهاد النكاح، وأصبح الجهاد في سوريا، وفى عهدكم أدخلت الأسلحة إلى بلادنا، وفى عهدكم اعتدي على السفارات، وفى عهدكم أيضا أخذت عصابات الإجرام تعثوا في الأرض فسادا بعنوان حماية الثورة"، واستمرت النائبة في كلمتها حتى قطع عنها رئيس البرلمان الصوت.