×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الخزاعي وأحمدي نجاد يبحثان سبل تطوير العلاقات بين بغداد وطهران

بحث نائب الرئيس العراقي، خضير الخزاعي، مع الرئيس الايراني المنتهية ولايته محمود احمدي نجاد، في بغداد، اليوم الخميس، العلاقات بين البلدين وسبل تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات.

وعقد الخزاعي ونجاد في ختام لقائهما مؤتمرا صحافيا مقتضباً اكدا خلاله رغبة بلديهما في اقامة علاقات متميزة وتوسيع آفاق التعاون في مختلف المجالات والإسهام في ايجاد حلول للمشاكل التي تعاني منها المنطقة.

وكان الرئيس الايراني المنتهية ولايته محمود احمدي نجاد وصل الى بغداد عصراليوم في زيارة رسمية للعراق تستغرق يومين بدعوة من الرئاسة العراقية.

وجرى لنجاد استقبال رسمي كان في مقدمته نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي.

ويلتقي نجاد خلال الزيارة التي ربما تكون الأخيرة التي يقوم بها الى الخارج كرئيس لبلاده قبيل تسليمه منصبه الى الرئيس الايراني الجديد المنتخب الشيخ حسن روحاني مطلع الشهر المقبل، كلا من رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس مجلس النواب اسامه النجيفي، كما يلتقي بقادة عدد من الكتل السياسية.

وتشمل مباحثات أحمدي نجاد تطورات الوضع بالمنطقة عموما والعلاقات بين العراق وايران في مختلف المجالات الاقتصادية والسياسية والأمنية، كما يزور العتبات الدينية في الكاظمية والنجف وكربلاء.

يشارالى ان حجم التبادل التجاري بين العراق وايران يبلغ حاليا نحو 13 مليار دولار، من ضمنها تصدير الكهرباء الى العراق بواقع 1300 ميغاواط سنوياً، وتنوي ايران تصدير الغاز الطبيعي للعراق قريبا، وتعمل حاليا العديد من الشركات الايرانية في العراق في مشاريع استثمارية وتنموية متعددة الأوجه.

وكانت زيارة نجاد الحالية للعراق تأجلت مرتين منذ مطلع العام الحالي، الأولى بسبب مرض الرئيس العراقي جلال الطالباني، والثانية لأسباب وصفت بـ"الفنية".