واشنطن ترى في مقتل الشهري "انتكاسة" للقاعدة

قالت الادارة الاميركية الاربعاء ان مقتل نائب قائد تنظيم ""قاعدة الجهاد في جزيرة العرب" السعودي سعيد الشهري، يشكل "انتكاسة" للقاعدة، غير انها اشارت الى انه لا يمكنها تاكيد الخبر.

وقالت كايتلين هايدن المتحدثة باسم مجلس الامن القومي لوكالة فرانس برس "نحن على اطلاع على معلومات بشأن مقتل سعيد الشهري" السعودي الجنسية.

واضافت "ليس بوسعنا تأكيد مقتله لكن اذا كان ذلك صحيحا فان خسارة وجه هام ومعروف يشكل انتكاسة في عمليات القاعدة واسكات لصوت هام في حشد المتطرفين في شبه الجزيرة العربية والعالم بأسره".

واكد تنظيم "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب" في شريط فيديو بثته الاربعاء مواقع الكترونية، مقتل الشهري خلال غارة شنتها طائرة اميركية من دون طيار نهاية 2012.

وكانت السلطات اليمنية أعلنت مقتل الشهري في 24 كانون الثاني/يناير متأثرا بجروح أصيب بها في عملية ضد الارهاب في تشرين الثاني/نوفمبر 2012، لكن التنظيم لم يؤكد مقتله.

وكان الشهري معتقلا سابقا في معسكر غوانتانامو وسلم الى السعودية في 2007 حيث تابع برنامج المناصحة الخاص بالمتطرفين الذي وضعته الرياض لرعاياها العائدين من السجن الاميركي، الا انه فر وعاد والتحق بالقاعدة في اليمن.

 

×