×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

حماس تجدد رفض اتهامها بالتورط في أحداث مصر الأخيرة

جددت حركة حماس رفضها اتهام وسائل الإعلام المصرية لها بالتورط في أحداث مصر الأخيرة، واصفة إياه بـ"محض افتراء".

وقال المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية المقالة، إيهاب الغصين، في حديث مع قناة "روسيا اليوم" اليوم الأربعاء "نؤكد أن أجهزة الأمن تضمن أمن الحدود (مع مصر)"، مشيراً إلى أن "هذه المسألة تتم متابعتها بشكل متواصل وبوتيرة متزايدة في الآونة الأخيرة".

وشدد على أن "لا تسلل من وإلى قطاع غزة عبر الأنفاق"، مشيراً إلى أن أمن الحدود تحت السيطرة.

وأضاف الغصين "زدنا وتيرة متابعة (مسألة الأمن الحدودي) بهدف تجنب أي اتهام أو محاولة لزج قطاع غزة" في أحداث مصر.

وإذ جدد التأكيد على أن لا علاقة للفلسطينيين بما يحدث في الأراضي المصرية، وصف كل ما ينشر في الإعلام المصري عن ذلك بـ"محض افتراء"، مشيراً إلى عدم وجود إثباتات على هذه التهم.

وقال "في عام 2008، دخل مصر أكثر من 700 ألف مواطن من القطاع (غزة) بعد كسر الحدود والحصار الخانق، وعادوا جميعهم بدون أي حادثة تذكر"، مؤكداً أن "غزة تتمنى الخير لمصر وتنتظر من مصر والأمة العربية الدعم الحقيقي للقضية الفلسطينية والمقاومة التي تدافع عن الأمة العربية والإسلامية".

وكانت عدة وسائل إعلام مصرية اتهمت حركة حماس والفلسطينيين بالتورط في أحداث مصر الأخيرة، وهو ما نفاه الفلسطينيون والحركة بشدة.

 

×