×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

وفد من صندوق النقد الدولي يزور الأردن في سبتمبر المقبل

أعلنت وزارة المالية الأردنية، اليوم الإثنين، أن وفدا من صندوق النقد الدولي سيزور المملكة في 4 سبتمبر المقبل، لإجراء مراجعة لأداء الاقتصاد الوطني تمهيدا للسير بإجراءات سحب الدفعة الثالثة من القرض المخصص للأردن بقيمة ملياري دولار أميركي.

وقالت الوزارة في بيان، تلقت يونايتد برس إنترناشونال نسخة منه، إن "فريقاً أردنياً ضم وزير المالية أمية طوقان، ومحافظ البنك المركزي زياد فريز، والأمين العام لوزارة المالية عمر الزعبي، اجتمع مع مسؤولي صندوق النقد الدولي في واشنطن لمراجعة أداء البرنامج المتفق عليه مع الصندوق في ظل قرارات الحكومة الإصلاحية بشأن تعديل التعريفة الكهربائية كخطوة أولى نحو تطبيق الاستراتيجية الوطنية لقطاع الطاقة للعودة بشركة الكهرباء إلى مرحلة استرداد التكلفة والإسراع في إقرار قانون ضريبة الدخل الجديد".

وأضاف أنه تم الاتفاق على قدوم بعثة جديدة من الصندوق في بداية شهر سبتمبر المقبل لمراجعة أداء الاقتصاد الأردني"، مشيراً إلى أنه إذا ما تبين أن الأردن قد حقق السقوف المعيارية والتأشيرية والهيكلية الموضوعة سيتم سحب الدفعة الثالثة من قرض صندوق النقد الدولي وبما يفتح المجال واسعا للإستفادة من التسهيلات الأخرى التي يوفرها البنك الدولي والاتحاد الأوروبي واليابان وغيرها.

وكان المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي وافق في 11نيسان/إبريل الماضي على تحويل 385 مليون دولار أميركي للأردن كدفعة ثانية من أصل قرض تبلغ قيمته ملياري دولار.

وجاءت تلك الموافقة بعد أن اجتاز الأردن بنجاح مراجعات قام بها الصندوق للاقتصاد الوطني في المرحلة الأولى، ليصبح مجموع ما تسلمته المملكة 770 مليون دولار من مجموع القرض بعد أن تسلمت الدفعة الأولى منه والبالغة 385 مليون دولار في أغسطس 2012.

وكانت آخر بعثة من صندوق النقد الدولي زارت الأردن في الفترة من 20 شباط/فبراير، إلى 6 آذار/مارس الماضيين لعقد مناقشات حول المراجعة الأولى للبرنامج الاقتصادي الذي يدعمه اتفاق للاستعداد الائتماني المعقود مع الصندوق.

وكان صندوق النقد الدولي قد وافق على عقد الاتفاق مع الأردن الذي يغطي 36 شهرا بقيمة تبلغ 1.3 مليار وحدة حقوق سحب خاصة (حوالي 2 مليار دولار أميركي ) في 23 أغسطس الماضي.

ومن ناحية أخرى، أشارت وزارة المالية الأردنية إلى أن الفريق الأردني اجتمع في واشنطن مع مسؤولي الخزانة الأميركية والبيت الأبيض ووزارة الخارجية كل على حدة لمتابعة آخر الخطوات بشأن إصدار سندات "اليوروبوند" المضمونة من الحكومة الأمريكية وما يتطلب ذلك من إجراءات إدارية وفنية تتعلق بعملية الإصدار.

وأوضحت الوزارة في بيانها أنه تم الاتفاق مرحليا على تقسيم حاجات الأردن التمويلية إلى فترتين، الأولى التي تمتد إلى نهاية العام الجاري والتي أصبحت الحاجات التمويلية فيها معروفة إلى حد بعيد، والمرحلة الثانية التي تمتد إلى نهاية العام 2014 والتي هي بحاجة إلى إعادة تقدير ومراجعة في ظل الأوضاع المتحركة للعام المقبل.

وتوقع البيان أن تذهب وزارة المالية الأردنية لإصدار سندات "اليوروبوند" في أكتوبر المقبل على أبعد تقدير.

وكانت الحكومة الأردنية قد أعلنت في 13 سبتمبر الماضي أنها بصدد إصدار سندات "اليوروبوند" بقيمة تتراوح ما بين 750 مليون دولار و1.5 مليار دولار أميركي في الأسواق المالية العالمية ولأجل يتراوح بين 7 – 10 سنوات بهدف توفير الاحتياجات التمويلية للمملكة.

ووقع الإختيار على 3 بنوك لإدارة سندات اليوروبوند وهي "جي بي مورجان" و"اتش اس بي سي" و"سيتي جروب"، للقيام بعملية التسويق.

 

×