كتائب القسام تنفي علاقتها ببيان يدعو الى النفير لنصرة إخوان مصر

نفت كتائب القسام الذراع المسلح لحركة حماس، اليوم الأحد، صحة بيان نشرته وسائل إعلام مصرية يتحدث عن "النفير العام" لنصرة الإخوان المسلمين في مصر.

وقال الناطق باسم كتائب القسام أبو عبيدة في تصريح اليوم الأحد نشره موقع الجماعة على الانترنت، "هذا النصّ المفبرك لا يصنّف عند كتائب القسام كتعميم أو بيان أو أي شيء آخر، وليس له أي أساس من الصحة " .

وأضاف "من كتب هذا التعميم المزعوم والموسوم بالسرّي والعاجل، هو شخص في غاية الغباء والتفاهة، وهو حتى لا يتقن الفبركة والتدليس، وأسلوب كتابة هذه الوثيقة المزوّرة بعيد كل البعد عن أدبيات وسياسة واستراتيجية كتائب القسام".

وكان موقع الشرطة المصرية على الفيسبوك ومواقع إعلامية مصرية نشرت بيانا موقعا باسم كتائب القسام يدعو ألويتها إلى النفير العام وانتظار ساعة الصفر لنصرة إخوان مصر.

وقال أبو عبيدة إنّ "الذين يقومون بمثل هذه الفبركات ويروّجون مثل هذه الأكاذيب في هذا الظرف الحساس هم أعداء للشعبين المصري والفلسطيني، ويهدفون لخدمة العدو الصهيوني المشترك، ولكننا على ثقة بوعي الشعب المصري لمثل هذه الأساليب القذرة، التي يستهتر صنّاعُها بعقول الشعوب".

وحذر أبو عبيدة وسائل الإعلام بكافة أشكالها "من نشر وترويج مثل هذه الأراجيف والأكاذيب"، مضيفا أنّ "كتائب القسام لا تعمل بالمطلق خارج حدود فلسطين، ولها دور وواجب مقدّس في مواجهة العدو الأول للأمة وهو العدو الصهيوني" .

يشار إلى أن وسائل إعلام مصرية وأخرى فلسطينية موالية لحركة فتح وجهت اتهامات لحركة حماس وذراعها المسلح بالتدخل في الشأن المصري الداخلي وهو الأمر الذي نفته الحركة الإسلامية.

 

×