الرئيس الاميركي والعاهل السعودي يتباحثان هاتفيا بشأن سوريا ومصر

اتصل الرئيس الاميركي باراك اوباما بالعاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز الجمعة للتباحث في المساعدة المقدمة الى مقاتلي المعارضة في سوريا والوضع في مصر، وفق ما اعلن البيت الابيض.

واشار البيت الابيض في بيان الى ان "الرئيس والملك تبادلا وجهات نظرهما بشأن الوضع في سوريا وابديا قلقهما بشأن تأثير النزاع على المنطقة".

واضاف البيان ان "الرئيس شدد على ان الدعم الذي يريد الاستمرار في تقديمه للائتلاف المعارض في سوريا والمجلس العسكري الاعلى لتعزيز موقفيهما". كما اكدت الرئاسة الاميركية ان "الرئيس والملك تبادلا وجهات النظر بشأن التطورات الاخيرة في مصر. واتفقا على ان الولايات المتحدة والسعودية لديهما مصلحة في رؤية مصر مستقرة".

كذلك ابدى اوباما "قلقه الشديد" بعد عزل الرئيس محمد مرسي. واشار الى ضرورة العودة الى حكومة منتخبة ديموقراطيا وفق بيان البيت الابيض.

من جانبه كان العاهل السعودي اول زعيم خارجي يهنئ الرئيس المصري الانتقالي عدلي منصور بعد ساعات قليلة على تعيينه بديلا موقتا لمرسي.

 

×