×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

وزارة الداخلية المصرية تتضامن مع بيان القوات المسلحة حرصاً على الأمن القومي للبلاد

أكدت وزارة الداخلية المصرية، مساء اليوم الاثنين، تضامنها الكامل مع بيان القوات المسلحة "حرصاً على الأمن القومي ومصالح مصر العليا وشعبها العظيم فى هذه المرحلة الفاصلة من عمر الوطن".

وقالت الوزارة، في بيان صحافي أصدرته مساء اليوم، "إنه إيماناً منها بالدور الوطني لجهاز الشرطة في ظل المرحلة الدقيقة التي تمر بها البلاد، فإن الشرطة المصرية تؤكد أنها لم ولن تخذل الشعب المصري العظيم الذي خرجت حشوده لتعبر عن رأيها بطريقة أبهرت العالم أجمع".

وجدَّدت الوزارة تعهُّد الشرطة أمام الشعب المصري بالالتزام التام بالمهام المنوطة بها لحماية المواطنين والمنشآت الحيوية للبلاد وضمان سلامة المتظاهرين، مؤكدة "أن الشرطة هي شرطة الشعب وتقف على مسافة واحدة من جميع التيارات السياسية ولاتنحاز لفصيل على حساب الآخر".

وكانت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية أصدرت بياناً، بوقت سابق من مساء اليوم، أمهلت فيه القوى السياسية في البلاد 48 ساعة كفرصة أخيرة للتوافق، قبل أن تبادر هي الى وضع "خارطة مستقبل"، محذّرة من أن الأمن القومي للدولة معرّض لخطر شديد إزاء التطورات التي تشهدها البلاد.

 

×