×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

محتجون على النظام المصري يقتحمون مقر حزب 'الوسط' ويضرمون فيه النار

اقتحم محتجون على النظام المصري الحاكم، مساء اليوم الاثنين، المقر الرئيسي لحزب "الوسط" الإسلامي وأضرموا فيه النار.

وأبلغ شهود عيان يونايتد برس انترناشونال أن ألسنة اللهب تتصاعد من المقر الرئيسي لحزب "الوسط" (ذو التوجُّه الإسلامي وحليف جماعة الإخوان المسلمين) بضاحية "المقطَّم" بالقاهرة، بعد أن اقتحمه مجموعة من المحتجين على النظام وأضرموا النار فيه، فيما لم يُعرف بعد ما إذا كان الحريق أسفر عن ضحايا أم لا.

وكان عشرات من المحتجين اقتحموا المقر الرئيسي لجماعة الإخوان المسلمين بالمقطَّم، صباح اليوم، بعد اشتباكات دامت منذ مساء أمس، الأحد، وأسفرت عن 8 قتلى.

وأبلغت مصادر قضائية مندوبي الصحافة ووسائل الإعلام، بوقت سابق، أن التقدير النهائي لعدد ضحايا اشتباكات وقعت بمحيط المقر بلغ 8 قتلى و70 مصاباً، وقالت إن فريقاً من المحققين بنيابة جنوب القاهرة الكُلية بإشراف المستشار طارق أبو زيد، بدأ التحقيق بحوادث الاشتباكات حول المقر.

وجرت عملية معاينة جثامين القتلى بمشرحة "زينهم" الرئيسية بالقاهرة، واحتشد عدد كبير حول المشرحة لتسلم الجثامين عقب التصريح بدفنهم.

وكانت الاشتباكات بدأت مساء أمس حينما بدأ المحتجون برشق المقر بزجاجات المولوتوف الحارقة، ما أدى إلى تحطيم جانب من النوافذ الزجاجية للمقر واشتعال النار بأشجار وحواجز أسمنتية حول المقر، فيما تطورت الأحداث قبل منتصف الليل بإطلاق النار على المحتجين.

وشهدت القاهرة وغالبية المحافظات المصرية أمس مظاهرات حاشدة، تواصلت اليوم، تطالب بإسقاط النظام الذي تمثله جماعة الإخوان المسلمين وبرحيل الرئيس المصري محمد مرسي القيادي بالجماعة وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة بسبب ما يعتبره معارضو النظام "فشل مرسي في إدارة شؤون البلاد وتردي أوضاعها على الصُعُد كافة".

 

×