توكل كرمان تقول إنها طالبت بالتوافق في مصر بين مختلف القوى

قالت اليمنية الحاصلة على جائزة نوبل للسلام توكل كرمان إنها دعت بضرورة التوافق بين القوى السياسية في مصر حتى لا تصل الامور الى ماوصلت اليه اليوم الاحد من تظاهرات تطالب بتنحي الرئيس المصري محمد مرسي .

وقالت كرمان على صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) "قبل عام من اليوم طالبنا بضرورة التوافق في مصر لإدارة المرحلة الانتقالية والتشارك في بناء قواعد الديمقراطية وإنجاز مؤسساتها ، محذرين من عواقب وخيمة على الدولة والمجتمع في مصر في حال المضي بإدارة البلاد بدون توافق وبدون الشراكة".

وأضافت " اليوم وبعد أن اصبحت التحذيرات حقائق تعيشها مصر وشعبها .. لايزال كثيرون ممن انتقدوا دعوتنا السابقة في غيهم يعمهون ، يرفضون التوافق ويتنكرون للشراكة ، فما لهؤلاء القوم ليكادون يفقهون حديثا".

واعتبرت ان من يصف كل المصريين غير الإخوان بأنهم ليسوا مدنيين ولا ديمقراطين انسانا متعصبا ، لايقدم فكرا مستنيرا ولا وجهة نظر معتبرة .

وقالت " الشرعية الثورية في ميدان التحرير هي أقوى وأعظم من أي شرعية "

ولقيت تصريحات كرمان سخطا من قبل المحسوبين على تيار " الاخوان المسلمين " الذي تنتمي اليه اصلا باعتبارها عضو مجلس الشورى " المكتب السياسي " لحزب الاصلاح الاسلامي .

وكانت كرمان حصلت على جائزة نوبل للسلام لدورها في الاحتجاجات التي اندلعت في اليمن في فبراير /شباط 2011 وأدت الى تخلي الرئيس السابق عن حكم اليمن عقب ثلاثة عقود من حكم البلاد .

 

×