×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مصر: محتجون على النظام يتوافدون إلى محيط قصر الرئاسة وميدان التحرير

توافد محتجون على النظام المصري الحاكم، قبل ظهر اليوم الأحد، إلى محيط مقر رئاسة الجمهورية، وإلى ميدان التحرير، استعداداً لانطلاق مظاهرات تطالب بإسقاط النظام.

وبدأ المعارضون والمحتجون على النظام المصري الحاكم، بالتوافد إلى محيط قصر الاتحادية (مقر رئاسة الجمهورية شمال القاهرة) استعداداً لمظاهرات حاشدة تنطلق بالعاصمة والمحافظات مساء اليوم تطالب بإسقاط النظام.

وانضم المحتجون إلى بضع مئات أقاموا خياماً للاعتصام حول القصر الرئاسي، فيما تمركزت عناصر الأمن وقوات الحرس الجمهوري مدعومة بآليات مدرعة حول حواجز أسمنتية بمحيط القصر.

وفي السياق ذاته، احتشد عشرات الآلاف من المحتجين بميدان التحرير، رافعين علم مصر ولافتات تطالب برحيل مرسي، فيما تحلِّق مروحية بشكل متقطع بأجواء الميدان.

وردِّد المحتجون هتافات "إرحل"، و"إصحى يا مرسي صحّي النوم النهاردة آخر يوم"، و"يسقط يسقط حكم المرشد" في إشارة إلى المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين.

وفي غضون ذلك، تمركزت وحدات من الجيش المصري مدعومة بالآليات على مداخل القاهرة وعدد من المحافظات، فيما انتشرت عناصر الأمن حول مقار البرلمان، والحكومة، وعدد من الوزارات، والاستثمار، ومبنى البنك المركزي، واتحاد الإذاعة والتلفزيون، وحول مقار البعثات الدبلوماسية العربية والأجنبية.

ومن المرتقب وصول آلاف من المحتجين إلى ميدان التحرير وإلى قصر الاتحادية، بوقت لاحق من اليوم، في شكل مسيرات تنطلق من مناطق عدة للمشاركة بمظاهرات حاشدة تتزامن مع مظاهرات بجميع أنحاء مصر دعت لها أحزاب وقوى معارضة للمطالبة برحيل مرسي وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة بسبب ما تراه المعارضة "فشل مرسي في إدارة شؤون البلاد وتردي أوضاعها على الصُعُد كافة".

 

×