وزير الخارجية المصري يبدأ زيارة رسمية إلى الجزائر غداً الخميس

يجري وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو، يوم غد الخميس، زيارة رسمية إلى الجزائر تستمر يومين يترأس خلالها مع نظيره الجزائري مراد مدلسي، أعمال لجنة المتابعة الجزائرية - المصرية.

وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية الجزائرية، اليوم الأربعاء، إن هذه الزيارة تأتي في إطار "تعزيز علاقات الأخوة والتعاون الجزائرية –المصرية".

وأشار البيان إلى أنه من المنتظر أن يتم خلال الأعمال "استعراض ملف التعاون الثنائي وإجراء تقييم شامل لمختلف قطاعات التعاون وبحث السبل الكفيلة بدعمه وترقيته بما يخدم مصالح البلدين الشقيقين تحضيرا للدورة السابعة للجنة العليا المشتركة".

ويعد خبراء البلدين اجتماعاتهم اليوم تحضيراً لاجتماع الغد.

ووصف سفير الجزائر في مصر النذير العرباوي العلاقات بين الجزائر ومصر في الوقت الحالي بـ"المتميزة".

وقال في تصريح أدلى به في وزارة الخارجية الجزائرية، إن "المصريين يحسّون بمرارة وشعور بالذنب لما قام به جزء من النظام (نظام الرئيس السابق حسني مبارك) في مباراة الجزائر ومصر عام 2009"، مؤكداً أن "العلاقات صارت متميزة حتى ولو أوقع احتمال القرعة البلدين في مباراة واحدة"، في إشارة إلى التصفيات النهائية لكأس العالم المقبل.

وقال حول احتمال وقوع الجزائر ومصر في المباراة الفاصلة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل، إن "الذين قاموا بتلك الأعمال(أي سنة 2009) أساؤوا لأنفسهم قبل كل شيء(رشق حافلة المنتخب الجزائري بالحجارة)"، معتبراً أن "الأمور حالياً تسير في الاتجاه السليم، ووزير الخارجية المصري سيزور الجزائر، ولجنة المتابعة الجزائرية المصرية ستنعقد، وستقيم العلاقات الثنائية على المستوى السياسي والاقتصادي".

ولم ينفِ العرباوي وجود تحضيرات لزيارة الرئيس المصري محمد مرسي إلى الجزائر، مؤكداً أننا "نتمنى كل هذه الزيارات".

 

×