×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

نتنياهو يتفقد الجولان ويقول إنه يجب بث الرعب لدى الخصم

جال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، اليوم الأربعاء، على هضبة الجولان حيث شاهد تدريباً للواء "غولاني"، ووجه تهديدات إلى سورية معتبراً أنه يجب بث الرعب لدى الخصم.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية، عن نتنياهو، قوله إن "ميدان الحرب هو مملكة انعدام اليقين، ويجب أن تكون هناك إرادة لكسر الخصم وإدخال الرعب لديه في اللحظة الحاسمة.. وهكذا سننتصر بالمعركة، وإذا ما حاولوا تجربتنا فسنعرف كيف نهزمهم".

وأضاف نتنياهو أن "الأمر الذي تغير هنا هو أننا نقوم بتدريب اليوم في هضبة الجولان، وهو تدريب ليس نظريا، فالواقع من حولنا يتغير وقابل للاشتعال وعلينا أن نكون جاهزين بما يتلاءم مع ذلك".

وقال "إننا نتحرك مع الزمن ونستبقه مع مقاتلي غولاني ويجب أن نكون مستعدين لتغيير الوضع وفرضه".

ورافق نتنياهو في جولته بهضبة الجولان، وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعلون، ونائب رئيس أركان الجيش الإسرائيلي غادي آيزنكوت، وقائد الجبهة الشمالية للجيش الإسرائيلي اللواء يائير غولان.

وأشار موقع "يديعوت أحرونوت" الإلكتروني إلى أن أقوال نتنياهو جاءت اثر انتصارات الجيش السوري بالمعارك الأخيرة في سوريا وتخوف إسرائيل من فترة ما بعد القتال في سوريا.

ومن جانبه، قال يعلون إن "مستوى الجهوزية والاستعداد والقدرة لدى مقاتلي لواء غولاني ترك لدي انطباعا جيدا.. وغولاني كغيره من الوحدات القتالية الأخرى في الجيش الإسرائيلي، قد يجد نفسه مستدعى للحرب خلال فترة قصيرة، ولذلك فإنه توجد لهذا التدريب كما هو حال التدريبات الأخرى، أهمية خاصة في هذه الفترة وهذه الجبهة".

وأضاف يعلون مهددا أنه "لن نتحمل انتهاك سيادتنا أو المس بجنودنا ومواطنينا، سواء في هذه الجبهة أو في قطاع غزة أو جبهات أخرى، وثمة أهمية للتوضيح لكل من يتواجد في الجانب الآخر من الحدود ويعتزم إلحاق الأذى بنا، بهذا الشكل أو ذاك، أننا مستعدون ومصرون على العمل بكل قوة مثلما تم التعبير عن ذلك هنا في التدريب".

وشارك في التدريب العسكري المتواصل منذ عدة أيام عشرات الدبابات وحاكى سيناريو احتلال مساحات واسعة، وبضمنها مستوطنات، في الجولان.

 

×